السبت 30 يناير 2021 10:57 م

اتهم مساعد رئيس البرلمان الإيراني "حسين أمير عبداللهيان"، السعودية بدعم الجماعات الإرهابية بالمال والسلاح بيد، وحمل غصن الزيتون والتحدث عن السلم والأمن الإقليميين بأخرى.

وأضاف في تصريحات له السبت: "على السعودية تطبيع علاقاتها مع دول الجوار بغض النظر عمن يسكن البيت الأبيض، وكذلك أن تتخلى عن سياساتها غير البناءة في المنطقة إذا أرادت التصرف بعقلانية ومنطق".

وأضاف: "إيران أهم جار للسعودية، ويمكنها التعويل علينا في الظروف السيئة".

وشدد المسؤول الإيراني، على أهمية أن "تكف السعودية عن استعداء إيران"، قائلا: "وقتها سنقف إلى جانبها في أسوأ الظروف، مثلما وقفنا إلى جانب الكويت عند الاجتياح، وإلى جانب قطر عند الحصار".

وتابع: "إيران تبقي الطريق أمام السعودية مفتوحا لتطبيع العلاقات والخيار يعود إلى الجانب السعودي".

وخلال الأيام الماضية، صدرت تصريحات إيرانية، تدعو دول الخليج إلى التعاون الإقليمي الواسع من أجل إرساء الأمن والاستقرار في المنطقة.

وسبق أن أبدت طهران، استعدادها للحوار مع دول الخليج، استجابة لدعوة أطلقتها قطر مؤخرا وأخرى سبقتها من الكويت.

بيد أن السعودية، التي تعد غريمة إيران في الخليج، لم تعلن عن أي نية للانخراط في حوار مع طهران.

المصدر | الخليج الجديد