الأربعاء 24 فبراير 2021 10:01 م

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، "سعيد خطيب زاده" إن رئيس الوزراء الإسرائيلي "بنيامين نتنياهو" يطلق الأكاذيب ويتعمد التخويف العنصري من إيران؛ "بسبب غضبه من فقدان رفيقه الأحمق في البيت الأبيض" في إشارة إلى الرئيس الأسبق "دونالد ترامب".

جاء ذلك في تغريدها نشرها "خطيب زاده"، عبر "تويتر"، الأربعاء.

ووفق متحدث الخارجية الإيرانية فإن"نتنياهو غاضب من فقدان رفيقه الأحمق في البيت الأبيض، لذلك يلجأ إلى إطلاق الأكاذيب البغيضة ليثير التخويف العنصري من إيران".

وأضاف "خطيب زاده": "لا شك أنه من المؤلم لنتنياهو أن تصبح مؤامراته ضد إيران في مهب الريح مرة أخرى"، حسبما نقلت وكالة "فارس" الإيرانية.

وذكر المتحدث باسم الخارجية الإيرانية أن التاريخ لا يكذب، وأنه "بدءا من إنقاذ اليهود في التاريخ وصولا إلى معارضة الاحتلال، فإيران دوما حاربت الظالمين والقمعيين".

تأتي هذه التعليقات بعد تصريحات قال فيها رئيس الوزراء الإسرائيلي، "بنيامين نتنياهو"، الثلاثاء، إن تل أبيب لا تعلق آمال على اتفاق مع "نظام متطرف كالنظام الإيراني".

ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية، عن "نتنياهو" قوله، إنه مع اتفاق أو بدونه ستقوم إسرائيل بكل ما في وسعها، حتى لا تتسلح إيران بالسلاح النووي، مؤكدا أن بلاده "سترد على أي هجوم إيراني ضدها".

المصدر | الخليج الجديد + متابعات