الأربعاء 3 مارس 2021 07:29 ص

كشفت دراسة أمريكية جديدة عن انخفاض معدلات الإصابة بـ"كورونا" لدى أخصائيي صحة الأسنان، على الرغم من أن وظائفهم تعتبر عالية الخطورة.

وسبق أن أعلنت إدارة السلامة والصحة المهنية الأمريكية أن اختصاصيي صحة الأسنان معرضون لخطر كبير للإصابة بـ"كورونا"، لذلك قرر الباحثون التحقيق.

وجد الفريق إن 3.1% فقط من أخصائيي صحة الأسنان الذين شملتهم الدراسة، قد شُخصوا بـ"كورونا"، وأن معدل الإصابة بين أخصائيي صحة الأسنان مشابه للمعدل بين أطباء الأسنان وهو أقل بكثير من معدل العاملين الآخرين في المجال الصحي.

وقال أكثر من 99% من الأخصائيين الذين شملتهم الدراسة إنهم عززوا السيطرة على العدوى بعد الوباء، وارتدى غالبيتهم وسائل حماية للعين وكمامات وأغطية واقية وقفازات أثناء ممارسة العناية بالأسنان.

وقال أحد كتاب الدراسة، الدكتور "مارسيلو أروجو": "هذه الدراسة هي دليل آخر على أن العناية بالأسنان آمنة للمرضى وأخصائيي الأسنان"، كما قالت الباحثة "آن باتريل" إن معدل الإصابة المنخفض دليل على أنه يمكن توفير رعاية صحية للفم بأمان.

ووجدت دراسة ذات صلة أن 8% من أخصائيي صحة الأسنان في الولايات المتحدة قد تركوا العمل منذ بدء الوباء، حيث غادر ما يقرب من 60% منهم طواعية، متذرعين بأسباب مثل المخاوف بشأن السلامة والوباء، فضلاً عن مشاكل رعاية الأطفال.

المصدر | ويب إم دي - ترجمة وتحرير الخليج الجديد