الاثنين 8 مارس 2021 12:24 م

أعلنت جماعة "أنصار الله" (الحوثيون)، للمرة الأولى، عن استخدام سلاح الجو السعودي طائرات مسيرة تركية الصنع في عملياته باليمن.

وقال المتحدث باسم قوات الحوثيين، العميد "يحيى سريع"، عبر "تويتر" الأحد: "الدفاعات الجوية تتمكن بفضل الله من إسقاط طائرة تجسسية مقاتلة من نوع كاريال، تركية الصنع، تابعة لسلاح الجو السعودي، أثناء قيامها بمهام عدائية في أجواء منطقة المرازيق في محافظة الجوف عصر يومنا هذا".

وأضاف "سريع" أن عملية استهداف الطائرة نفذت بواسطة "صاروخ مناسب لم يكشف عنه بعد".

وهذه أول مرة تتحدث فيها جماعة الحوثي عن استخدام السعودية مسيرة تركية الصنع في حربها باليمن، كما لم يسبق أن أعلنت الرياض ولا أنقرة هذا الأمر.

والمسيرات تركية الصنع تتمتع بقدرات هجومية فائقة، ظهرت خلال دعمها لأذربيجان في حربها ضد أرمينيا أوارخر العام الماضي، وظهرت أيضا في العمليات التي نفذها الجيش التركي على الحدود السورية، وهو التفوق الذي أكدته مواقع ومراكز أبحاث عالمية متخصصة في الشؤون الدفاعية.

وشهد الصراع في اليمن، الأحد، تصعيدا عسكريا غير مسبوق منذ سنوات، شمل هجمات حوثية مكثفة على السعودية، وعملية عسكرية للتحالف العربي في العاصمة صنعاء.

ويأتي ذلك تزامنا مع استمرار تحركات أممية ودولية هادفة إلى وقف الحرب في البلد الذي بات معظم سكانه بحاجة إلى مساعدات، فيما الملايين على حافة المجاعة.

ويشهد اليمن منذ 7 سنوات حربا مستمرة بين القوات الموالية للحكومة ومسلحي "الحوثي"، المسيطرين على عدة محافظات بينها العاصمة صنعاء منذ عام 2014.

ومنذ مارس/آذار 2015، يدعم تحالف عسكري عربي، بقيادة الجارة السعودية، القوات الموالية للحكومة اليمنية ضد الحوثيين، المدعومين من إيران.

المصدر | الخليج الجديد