الثلاثاء 23 مارس 2021 11:09 م

ثمن الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، إسهامات المستشارة الألمانية "أنجيلا ميركل"، في تغليب لغة الحوار بين تركيا والاتحاد الأوروبي.

جاء ذلك خلال اتصال مرئي بين "أردوغان" و "ميركل"، الثلاثاء، بحسب بيان صادر عن دائرة الاتصال في الرئاسة التركية.

وبحث الزعيمان سبل تعزيز العلاقات بين تركيا وكل من ألمانيا والاتحاد الأوروبي فضلا عن قضايا إقليمية.

وأعرب "أردوغان" عن ثقته بأن إسهامات "ميركل"، "لعبت دورا مهما في تهيئة الأجواء الإيجابية لتغليب الحوار" في العلاقات بين تركيا والاتحاد الأوروبي.

من ناحية أخرى، أكد الرئيس التركي على ضرورة تشجيع اليونان لمواصلة الحوار "بشكل مثمر" حول شرق المتوسط وبحر إيجه.

ويعد الاتصال بين "أردوغان" و "ميركل" هو الثالث في أقل من شهرين، حيث أجرى الزعيمان اتصالا في 8 فبراير/شباط الماضي ناقشا فيه العلاقات الثنائية وتطويرها، ثم جرى اتصال مرئي في الخامس من مارس/آذار الجاري بحضور مسؤولين أتراك، أبرزهم وزير الخارجية "مولود جاويش أوغلو".

وسبق أن صرح الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية "جوزيب بوريل"، بأن "المواضيع التي سممت علاقات تركيا والاتحاد الصيف والخريف الماضيين توقفت"، مشيرا إلى أنه "لا توجد حاليا سفن تركية تقوم بأنشطة تنقيب شرقي البحر المتوسط".

وكانت اليونان وقبرص العضوان بالاتحاد الأوروبي، مثل ألمانيا، قد اعترضتا بشدة على العمليات التركية للتنقيب عن النفط والغاز في مياه شرق البحر المتوسط.

وكثف "أردوغان"، مبادرات للتقارب مع الاتحاد الأوروبي، منذ نهاية ديسمبر/كانون الأول الماضي، وبعث بوزير خارجيته، إلى بروكسل وعواصم أوروبية؛ لإجراء مباحثات مع قادة المؤسسات.

المصدر | الخليج الجديد + الأناضول