الاثنين 29 مارس 2021 07:43 م

قررت جامعة القاهرة، الإثنين، إيقاف رئيس قسم الإذاعة والتليفزيون بكلية الإعلام "أيمن منصور ندا" بعد أيام من شنه هجوما على الإعلام المصري وانتقاده المذيعين المقربين من السلطات "أحمد موسى" و"نشأت الديهي".

وزعمت كلية الإعلام إن قرار إيقاف "ندا" جاء بسبب تعديه على وكيل الكلية الأسبق.

وقال البيان: "بناءً على الفعل والتعدي الذي وقع من الدكتور أيمن منصور، الذي يجرمه قانون تنظيم الجامعات واللوائح الداخلية لجامعة القاهرة، قرر المحقق -وهو أحد كبار أساتذة كلية الحقوق- إيقاف الدكتور أيمن منصور ندا عن العمل، حفاظا على عدم التأثير على سير واستكمال التحقيقات، التي تجري بكلية الحقوق، طبقا للمادة 106 من قانون تنظيم الجامعات".

وأوضحت الكلية، أن "الشكوى تضمنت ارتكاب الدكتور أيمن منصور ندا، العديد من التجاوزات والمخالفات، التي تتنافى مع قيم وتقاليد العمل الجامعي، وأن ما بدر منه خلال اجتماع لجنة الدراسات العليا بالكلية، ضد زميل وأستاذ جامعي له تاريخ طويل من العمل المهني والأكاديمي، يعد خروجا عن قواعد وقيم العمل الجامعي".

وكان الأكاديمي المصري "أيمن منصور"  نشر مقالا، قبل أيام، وحذفه لاحقا، على صفحته بموقع فيسبوك بعنوان "إعلام البغال" هاجم فيه بشدة المذيعين "أحمد موسى" و"نشأت الديهي"، بالإضافة إلى رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام "كرم جبر".

ووصف "ندا" الإعلام المصري بأنه يشبه "البغال" وأنه "كائن مسخ" وظيفته أن يكون "مطية" لمن يملك المال والحكم، مضيفا: "إعلامنا لا يمثلنا، ولا يعكس هويتنا الثقافية، ولا يلبي احتياجاتنا المجتمعية، وغير قادر على التعبير عن أحلامنا وطموحاتنا".

واتهم "ندا" رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام بأنه "متواضع الإمكانيات" و"قليل القدرات" و"معدوم الخبرات" وأنه "نموذج بارز جداً للفشل الإعلامي" سواء في وظيفته كصحفي أو أثناء إدارته لعدد من الكيانات الإعلامية.

ووصف أداء المذيع "أحمد موسى" بأنه "أقرب إلى أداء البغال المضطربة" وأنه قادر على أن يجعل متابعيه يكرهون ما يقول ويقتنعون بعكس ما يدعو إليه، كما اتهمه بأنه صعد إلى موقعه الحالي بفضل علاقته بالأجهزة الأمنية ووزارة الداخلية.

يذكر أن الهيئة الوطنية للصحافة في مصر (رسمية) توعدت، الخميس الماضي، "ندا" بعقوبات.

 

المصدر | الخليج الجديد + متابعات