الأربعاء 7 أبريل 2021 02:38 م

وصل رئيس المجلس السيادي الانتقالي في السودان "عبد الفتاح البرهان" إلى الدوحة، الأربعاء، في زيارة رسمية هي الأولى للدولة الخليجية منذ عزل الرئيس السابق "عمر البشير" في 11 أبريل/نيسان 2019.

جاء ذلك حسبما أفاد بيانين منفصلين صادرين عن وكالة الأنباء القطرية الرسمية، ومجلس السيادة السوداني الأربعاء.

ووفق المصدرين المذكورين سوف يلتقي البرهان، أمير قطر الشيخ "تميم بن حمد" غدا الخميس، لبحث العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين وآفاق تعزيزها، وعدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

يذكر أن زيارة البرهان - تستغرق يومين لقطر -جاءت تلبية لدعوة رسمية تلقاه من الشيخ "تميم" في 14 مارس/آذار الماضي، عندما التقى الأول بسفير الدوحة لدى الخرطوم، "عبدالرحمن الكبيسي".

وكان في استقبال البرهان بمطار الدوحة الدولي لدى وصوله قطر "سلطان بن سعد المريخي" وزير الدولة للشؤون الخارجية القطري، و"عبدالرحمن الكبيسي" سفير دولة قطر لدى السودان، و"عبدالرحيم الصديق محمد" السفير السوداني لدى قطر.

ويرافق "البرهان" خلال زيارته لقطر وزيرة الخارجية "مريم الصادق المهدي"، ووزير الدفاع "ياسين إبراهيم ياسين"، ووزير المالية والاقتصاد الوطني "جبريل إبراهيم".

ومن المقرر أن يشتمل برنامج الزيارة "على عدد من اللقاءات والفعاليات إلى جانب عدد من لقاءات ثنائية، يجريها الوزراء المرافقون مع نظرائهم من الجانب القطري".

فيما تختتم الزيارة "بجلسة مباحثات رسمية بين البرهان والشيخ تميم أمير دولة قطر".

وتعد زيارة البرهان هي الثانية لمسؤول سوداني رفيع المستوى منذ عزل الرئيس السابق "عمر البشير"، إذ سبقها زيارة أجراها "محمد حمدان دقلو -حميدتي" النائب الأول لرئيس مجلس السيادة في 31 يناير/كانون الثاني الماضي.

يذكر أن الاستثمارات القطرية في السودان تُقدر بنحو 3.8 مليارات دولار، حسب وزارة الاستثمار السودانية، حيث تحتل قطر المرتبة الخامسة بين الدول التي تستثمر في البلاد.

وبدأت بالسودان في 21 أغسطس/آب 2019، مرحلة انتقالية تستمر 53 شهرا تنتهي بإجراء انتخابات، ويتقاسم السلطة خلالها كل من الجيش، وقوى مدنية، وأطراف عملية السلام من الحركات المسلحة.

المصدر | الخليج الجديد+متابعات