الخميس 29 أبريل 2021 01:47 م

ناشدت مؤسسة القدس الدولية، العاهل الأردني، الملك "عبدالله الثاني"، التدخل لمنع تهجير أهالي حي الشيخ جراح في مدينة القدس المحتلة.

وقالت المؤسسة في بيان، إنه تم تسليم رسالة للديوان الملكي الأردني، تطالب ملك الأردن بفتح ملف ملكيات اللاجئين ما قبل 1948 كرد سياسي في وجه محاولة الاحتلال فرض نكبة ثانية على الحي.

ودعت الرسالة، الأردن، باعتبارها الدولة الضامنة لحق أهالي الحي بالتوجه إلى المحكمة الجنائية الدولية؛ لأن تهجير السكان الأصليين وجلب مستوطنين تابعين للقوة المحتلة في مكانهم هو جريمة حرب.

وشددت على أن "محكمة الاحتلال ليست مرجعية مقبولة للبت في القضية ولا يصح التوقف عند تحسين الموقف في أروقتها"، بحسب "الأناضول".

وأمهلت سلطات الاحتلال الإسرائيلية بعض أسر حي "الشيخ جراح" حتى الأحد المقبل لإخلاء بيوتهم لصالح جمعيات استيطانية متطرفة.

والعام الماضي؛ قررت محكمة الصلح الإسرائيلية (الابتدائية) بالقدس، إجلاء 12 عائلة من منازلهم في حي الشيخ جراح لصالح مستوطنين إسرائيليين.

والقدس الدولية (مقرها لبنان) هي مؤسسة مدنية مستقلة تضم شخصيات وهيئات عربية وإسلامية وعالمية، تعمل على إنقاذ القدس، والمحافظة على هويتها العربية ومقدساتها الإسلامية والمسيحية.
 

المصدر | الخليج الجديد + الأناضول