الأحد 9 مايو 2021 10:32 م

أعلنت قطر، البدء في تطبيق خطة رفع القيود المفروضة للحد من انتشار "كورونا"، على 4 مراحل، تبدأ في 28 مايو/أيار الجاري.

تأتي هذه الخطوة، بعد الانخفاض الملحوظ الذي حققته تلك القيود، وأدت إلى هبوط معدل الإصابات إلى أقل من 400 إصابة يوميا.

وقال رئيس المجموعة الإستراتيجية للتصدي لوباء "كورونا" في قطر "عبداللطيف الخال"، في مؤتمر صحفي بالدوحة، الأحد، إنه سيتم تطبيق خطة رفع القيود التي تم فرضها في مارس/آذار الماضي، على 4 مراحل، مدة كل مرحلة منها 3 أسابيع تقريبا.

وتبدأ المرحلة الأولى، في 28 مايو/أيار الجاري، ثم المرحلة الثانية في 18 يونيو/حزيران، فيما المرحلة الثالثة ستبدأ في 9 يوليو/تموز، وتختتم بالمرحلة الرابعة في 30 يوليو/تموز المقبل.

وتتعلق المراحل بالوجود في المساحات الخارجية والشواطئ والكورنيش وقاعات الأفراح والمناسبات، والرياضة، والتي تبدأ في المرحلة الأولى بالسماح بوجود مجموعات لا يتجاوز عددها 5 أشخاص، و10 أشخاص من الحاصلين على التطعيم.

أما في المرحلة الأخيرة فسوف يسمح لعدد أكبر من الأشخاص بالمشاركة في الفعاليات والتدريبات، والسماح بتأجير القوارب السياحية بنسبة 50% وبسعة 30%، مع أفضلية في كافة المراحل للأشخاص الذين حصلوا على التطعيم بحيث يكون لهم العدد الأكبر في التجمع.

وأشار "الخال"، إلى أن دراسة بحثية أجريت في قطر أظهرت أن التطعيم فعال بنسبة 89.5% في الوقاية من عدوى السلالة البريطانية، ونسبة 75% من العدوى بالسلالة الجنوب أفريقية.

وتحدث عن ضرورة تجنب الإعلان عن الانتصار على فيروس كورونا، فمع ظهور السلالات الجديدة المتحورة والتي لديها قدرة كبيرة على الانتشار فإن احتمالية عودة الفيروس للتفشي من جديد وارتفاع أعداد المصابين لا تزال قائمة.

وشدد "الخال" على ضرورة استمرار الالتزام بالإجراءات الاحترازية، خاصة خلال أيام عيد الفطر المبارك، في ظل مخاوف من ارتفاع الإصابة مثل العام السابق، مشددا على أن حزمة القيود التي تم فرضها في قطر خلال الفترة الماضية أثبتت نجاحها من حيث معدل الوفيات وأعداد الإصابات.

وكان معدل الإصابات في قطر قد وصل إلى قرابة ألف إصابة يوميا، خلال الشهر الماضي، مع ارتفاع عدد الوفيات يوميا، مما دفع البلاد إلى فرض قيود جديدة في نهاية مارس/آذار الماضي على اللقاءات والأنشطة التجارية وغيرها لمواجهة الموجدة الجديدة من وباء "كورونا".

ومع تطبيق هذه الإجراءات، سرعان مع انخفض معدل الإصابات في البلاد، حتى وصل دون 400 إصابة يوميا.

وتمضي قطر في خطة التطعيم ضد فيروس "كورونا"، التي بدأتها قبل عدة أشهر، حيث تلقى ما يقارب 50% من المؤهلين للحصول على لقاح "كورونا" في قطر جرعة واحدة على الأقل من اللقاح، فيما تلقى أكثر من 80% من كبار السن في البلاد كلتا الجرعتين.

المصدر | الخليج الجديد