الاثنين 31 مايو 2021 03:05 م

طالب عدد من أعضاء مجلس الشورى اليمني، الرئيس "عبدربه منصور هادي"، بإيقاف التعدي الصارخ على السيادة اليمنية من قبل دولة الإمارات.

وقالوا في رسالة بعثوا بها إلى رئيس المجلس "أحمد عبيد بن دغر"، إن الإمارات تشرع في بناء مطار وقاعدة عسكرية في جزيرة ميون اليمنية، إضافة إلى تسييرها رحلات مباشرة إلى جزيرة سقطرى، جنوب شرقي البلاد.

وطالب النواب الموقعون على الرسالة، بإيضاحات مكتوبة واضحة حول هاتين القضيتين، كما طالبوا بمعرفة الإجراءات المتخذة للحفاظ على السيادة اليمنية، وفق وسائل إعلام يمنية.

وتفيد تقارير أمريكية، بقيام الإمارات بتشييد قاعدة جوية سرية في جزيرة ميون الاستراتيجية قبالة اليمن، وبالتحديد عند مضيق باب المندب.

ويسيطر المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا على أرخبيل سقطرى في المحيط الهندي، منذ يونيو/حزيران 2020، بعد مواجهات مع القوات الحكومية.

وسبق أن وجه مسؤولون يمنيون اتهامات متكررة للإمارات بأنها تسعى إلى تقسيم اليمن والسيطرة على جنوبه من أجل التحكم بثرواته وبسط نفوذها على موانئه الحيوية، خصوصا ميناء عدن الاستراتيجي، فيما تنفي أبوظبي مثل هذه الاتهامات.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات