الثلاثاء 8 يونيو 2021 11:58 ص

طالب 21 نائبا بمجلس النواب البحريني، خارجية بلادهم، بوقف ما أقدمت عليه السفارة الأمريكية في المنامة، من رفع علم المثليين فوق مبناها.

واعتبروا في بيان صادر عنهم، الخطوة، استفزازا صارخا لمشاعر الشعب البحريني العربي المسلم، ضاربة عرض الحائط، أخلاق المجتمع البحريني وعاداته وتقاليده وتاريخه المجيد.

وأضاف البيان المنشور عبر مواقع التواصل: "ويدرك كل عاقل ومنصف بأن جميع الكتب المنزلة على الأنبياء، وكل الشرائع التي جاء بها الرسل الفضلاء قد جاءت قاطبة بحراسة الفضيلة، لا بنشر الفساد والرذيلة، وبالدعوة إلى الأخلاق الكريمة وبتأسيس القيم المجتمعية، وهذه هي صمام أمان الأوطان".

وشدد البيان على أن رفع علم الشواذ في مملكة البحرين، هو اعتداء ظاهر واستفزاز واضح على استقلال البلد ومشاعر أهله.

وتابعوا: "وهو تجاوز على المألوف في العلاقات الدولية والدبلوماسية القائمة على احترام الدول، وعدم المساس بثوابتها وأعرافها الدينية والمجتمعية، وهي خطوط حمراء في جميع الشرائع السماوية والقوانين الأرضية، لا تقبل المساومة".

وكانت السفارة الأمريكية في المنامة، رفعت علم المثليين، قبل أيام، بدعوى دعم النهوض بحقوق الإنسان، واحترام كرامة جميع الأفراد.

والعام الماضي، أقدمت البعثات الأمريكية في عدة دول، على رفع علم قوس قزح دعما للمثليين، في يونيو/حزيران الماضي.

المصدر | الخليج الجديد