الخميس 10 يونيو 2021 07:07 ص

انتقد مرصد الأزهر لمكافحة التطرف رفع السفارة الأمريكية بالعاصمة البحرينية المنامة، علم الشواذ جنسيا، داعيا إلى التصدي لنشر هذه الجرائم كواجب شرعي ومجتمعي.

وقال المرصد، في بيان، إنه تابع باشمئزاز الصورة التي نشرتها منصات التواصل الاجتماعي الخاصة بسفارة إحدى الدول (أمريكا) لدى البحرين، والتي جمعت علم تلك الدولة جنبا إلى جنب مع علم قوس قزح، الذي يرمز للشواذ.

واعتبر أن السلوك الأمريكي "استفزاز صارخ لمشاعر الشعب البحريني العربي المسلم، وهو ما يتعارض مع الآداب والأخلاق التي أجمعت عليها الإنسانية"، مشيدا بموقف النواب البحرينيين وتصديهم لحملات التغريب والغزو الثقافي.

وشدد المرصد على أن الشذوذ هو "سلوك ترفضه الأديان كافة، وتأباه الطبائع البشرية السوية، ولا يمكن تبريره أو استساغته تحت أي ظرف من الظروف".

ودعا إلى التصدي لهذه الحملات الموجهة والممنهجة، التي تستهدف تشويه الثقافة والحضارة الإسلامية والعربية، وإحداث خلط متعمد بين فئات الأطفال والشباب العربي، لتقبل هذه السلوكيات المنحرفة والمحرمة.

كانت السفارة الأمريكية في المنامة رفعت علم الشواذ جنسيا، قبل أيام، بدعوى دعم النهوض بحقوق الإنسان، واحترام كرامة جميع الأفراد.

وإزء ذلك، تقدم 21 نائبا بمجلس النواب البحريني بطلب إلى خارجية بلادهم؛ لوقف ما أقدمت عليه السفارة الأمريكية في المنامة، من رفع علم الشواذ جنسيا فوق مبناها.

والعام الماضي، أقدمت البعثات الأمريكية في عدة دول، على رفع علم قوس قزح دعما للشواذ، في يونيو/حزيران الماضي.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات