الخميس 10 يونيو 2021 09:54 م

بحث وزير الدفاع التركي "خلوصي أكار"، الخميس، مع نظيره الأمريكي "لويد أوستن"، قضايا دفاعية وأمنية إقليمية وثنائية، وذلك قبل قمة حلف شمال الأطلسي "الناتو"، المقرر انطلاقها في بروكسل، الإثنين المقبل.

وذكرت وزارة الدفاع التركية، في بيان، أن "أكار" و"أوستن" أجريا مباحثات "إيجابية"، خلال اتصال هاتفي بينهما.

وأضافت أن الجانبين تبادل وجهات النظر حول قضايا دفاعية وأمنية إقليمية وثنائية، قبيل قمة الناتو.

وكانت تركيا، عرضت القيام بحراسة وتشغيل مطار كابول بعد انسحاب القوات الأمريكية وقوات الناتو الأخرى من أفغانستان، لكن مسؤولين أمريكيين قالوا إن تركيا تضع شروطا ينبغي تسويتها مع استعداد الرئيس الأمريكي "جو بايدن" ونظيره التركي "رجب طيب أردوغان" للاجتماع الأسبوع المقبل.

وقال مسؤولون أتراك إن "تركيا قدمت العرض في اجتماع لحلف الأطلسي في مايو /أيار، عندما اتفقت الولايات المتحدة وشركاؤها على خطة لسحب القوات بحلول 11 سبتمبر/أيلول، بعد 20 عاما على بدء الحرب".

وقد يسهم قيام تركيا بدور في تأمين المطار للرحلات الدولية في تحسين العلاقات بين أنقرة والغرب، والتي توترت بشدة بسبب شراء تركيا منظومة دفاع جوي روسية، وبسبب نزاعات مع دول أوروبية بشأن حقوق التنقيب في شرق البحر المتوسط.

المصدر | الخليج الجديد