الجمعة 11 يونيو 2021 09:03 ص

كشفت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية أن روسيا تستعد لتسليم إيران قمرا صناعيا متطورا سيمنح طهران قدرة غير مسبوقة على تعقب أهدافها العسكرية المحتملة في كافة أنحاء الشرق الأوسط وما بعده.

وأضافت الصحيفة أن هذا القمر الصناعي، المعروف باسم "كانوبوس في"، مدعوم بكاميرات عالية الدقة من شأنها تعزيز قدرات التجسس العسكري لإيران؛ حيث سيتيح لها مراقبة منشآت النفط في الخليج والقواعد العسكرية الإسرائيلية، والثكنات العراقية التي تستضيف قوات أمريكية.

ووفقا لمسؤولين أمريكيين، من المحتمل أن يتم إطلاق القمر الصناعي إلى المدار خلال الأشهر القادمة.

وقالت الصحيفة إن قادة النخبة في الحرس الثوري أجروا زيارات متعددة إلى روسيا، منذ 2018؛ للمساعدة على التفاوض بشأن شروط صفقة القمر الصناعي.

وأكد المسؤولون أن خبراء من روسيا سافروا إلى إيران، منذ فترة قريبة، لتدريب الطواقم الأرضية على تشغيل القمر الصناعي.

وتخطط إيران للتحكم بالقمر من منشأة حديثة تقع بالقرب من مدينة كرج شمالي البلاد.

وبموجب الصفقة، فسيتم إطلاق القمر الصناعي من روسيا، وسيحمل تقنيات روسية تسهل عمله.

وتعد روسيا أحد أبرز الأطراف الدولية الداعمة لإيران، وتأتي أنباء منحها القمر الصناعي المتطور لطهران قبيل قمة مرتقبة بين الرئيسين الأمريكي "جو بايدن" والروسي "فلاديمير بوتين".

المصدر | الخليج الجديد + متابعات