السبت 10 يوليو 2021 03:33 م

أعلن الجيش الإسرائيلي، السبت، إحباط محاولة تهريب أسلحة على الحدود مع لبنان، قال إنها "الأكبر من نوعها منذ سنوات"، متوعدا بالتصدي لهذه الأنشطة.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي "أفيخاي أدرعي"، في تغريدة عبر حسابه بموقع "تويتر"، إنه جرى "ضبط 43 قطعة سلاح في منطقة الغجر".

وأضاف "أدرعي"، أن "استطلاعات جيش الدفاع رصدت في الليلة الماضية، مشتبها فيهم ينقلون حقائب من لبنان إلى داخل الأراضي الإسرائيلية، في منطقة قرية الغجر، وذلك من خلال وسائل علنية وخفية في المنطقة".

وتابع المتحدث الإسرائيلي، أن قوات من الجيش والشرطة هرعت إلى المكان، وتمكنت من ضبط قطع السلاح التي تقدر قيمتها بنحو 2.7 مليون شيكل جديد (822 ألف دولار).

وأردف أن "جيش الدفاع يفحص إمكانية تقديم حزب الله مساندة لمحاولة التهريب، بينما يحقق بتعاون مع الشرطة هوية من المتورطين فيها".

وأكد الجيش الإسرائيلي، أن قواته نشاطاتها في مواجهة محاولات تهريب السلاح والمخدرات عبر الحدود اللبنانية.

ولفت "أدرعي"، أنه في الأسبوع الماضي، تم كشف النقاب عن تورط مسؤول في "حزب الله" شغل منصب مستشار أمني سابق للأمين لعام للحزب "حسن نصرالله"، في عمليات تهريب مخدرات وسلاح عبر الحدود مع إسرائيل وهو المعروف بالحاج "خليل حرب".

يشار إلى أن هذه عملية التهريب الخامسة، التي يتم إحباطها على الحدود مع لبنان، منذ بداية العام الحالي.

وفي 18 يونيو/حزيران الفائت، أعلن "أدرعي" عن إحباط ​الجيش والشرطة الإسرائيليين​​ محاولة تهريب ​أسلحة​ على الحدود مع ​لبنان​ بعد رصد مشتبه به قام بنقل حقيبة من لبنان في محيط بلدة المطلة، لافتاً إلى أنه بعدها جاء مشتبه به آخر لأخذ الحقيبة من الجانب الإسرائيلي.

المصدر | الخليج الجديد