الخميس 22 يوليو 2021 05:16 م

اتهمت روسيا أمريكا، الخميس، بالتعاون مع تنظيم "الدولة" في شمال أفغانستان.

وقالت متحدثة الخارجية الروسية "ماريا زخاروفا"، خلال مؤتمر صحفي، إنه تم تسجيل "ضربات دقيقة من قبل القوات الجوية الأمريكية على مواقع عناصر طالبان الذين خاضوا معارك ضد تنظيم الدولة".

وأردفت: "مثل هذه البراعة تشير إلى وجود تعاون. نعتقد أن هذه المعلومات كافية للتوصل إلى استنتاج حول التعاون بين الولايات المتحدة ومسلحي تنظيم الدولة".

وزادت: "أثارت لدينا تحليقات مروحيات لم تحمل أي علامات تسجيل وتم رصدها منذ العام 2017 داخل مناطق أنشطة مسلحي تنظيم الدولة، خاصة شمال أفغانستان، أسئلة كثيرة".

وتابعت "زخاروفا": "بحسب مصادر أفغانية، جرى من خلال هذه الطائرات تزويد تشكيلات تنظيم الدولة بتعزيزات بالقوة الحية والأسلحة والذخائر. كما تم بواسطتها نقل القتلى والجرحى بين الإرهابيين من ميادين القتال".

وأشارت إلى أن هذه المعلومات تم كشفها مرارا، وهي تتطلب اهتماما من قبل المؤسسات الدولية".

 وبينت: "لم يكن ممكنا القيام بمثل هذه الأنشطة دون علم الولايات المتحدة والناتو اللذين يسيطران بشكل كامل على المجال الجوي لأفغانستان".

وسبق أن قال المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى أفغانستان "زمير كابولوف"، خلال فعالية لندوى "فالداي" للحوار، إن روسيا تلقت معلومات حول حقائق دقيقة لتعاون القوات الدولية بقيادة الولايات المتحدة مع تنظيم  الدولة في الأراضي الأفغانية.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات