الأربعاء 4 أغسطس 2021 01:39 م

أعلن الجيش الإسرائيلي، الأربعاء، أن صفارات إنذار للتحذير من صواريخ انطلقت في شمال إسرائيل قرب حدود لبنان.

وذكر المتحدث باسم جيش الاحتلال "أفيخاي أدرعي"، في بيان، أن صفارات الإنذار انطلقت في 3 مناطق على الأقل قرب الحدود مع لبنان، وهي بلدات "كريات شمونة"، و"كفار جلعادي" و"تل حي".

وأضاف "أدرعي" أن الجيش الإسرائيلي رصد إطلاق 3 قذائف صاروخية باتجاه إسرائيل من لبنان، مشيرا إلى سقوط قذيفة واحدة داخل الأراضي اللبنانية، بينما سقطت قذيفتان داخل دولة الاحتلال.

وفي المقابل، أطلق الجيش الإسرائيلي قذائف صاروخية باتجاه الأراضي اللبنانية، في مكان إطلاق الصواريخ، مستهدفا سهل الخيام المحاذي للحدود الإسرائيلية، وفقا لما أورده موقع "العربي الجديد".

ووقع قصف متبادل، الشهر الماضي، على الحدود اللبنانية الإسرائيلية، فيما دعت قوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان "يونيفيل" الطرفين إلى تجنب التصعيد.

وقال "أدرعي" آنذاك إن مدفعية الجيش الإسرائيلي "قصفت منطقة في جنوب لبنان، ردًا على إطلاق القذيفتين الصاروخيتين من لبنان نحو إسرائيل".

وشدد وزير الجيش الإسرائيلي "بيني جانتس"، عبر "تويتر"، على أن المسؤولية عن إطلاق النار "تقع على الدولة اللبنانية التي تسمح بتنفيذ الأعمال الإرهابية من أراضيها".

وأردف: "ستتصرف إسرائيل ضد أي تهديد لسيادتها ومواطنيها وسترد وفقًا لمصالحها في الزمان والمكان المناسبين".

والإثنين الماضي، أعلن الجيش الإسرائيلي، في بيان، أنه سيبدأ مناورات تهدف إلى فحص جاهزيته وقدرته على القتال لأيام على الحدود الشمالية مع لبنان.

​وأشار "أدرعي" آنذاك إلى أن "التدريب الذي يعرف باسم (أشعة الشمس) هدفه فحص جاهزية قوات جيش الدفاع ومدى استعدادها لأيام قتالية محتملة على الحدود مع لبنان".

 

 

المصدر | الخليج الجديد + متابعات