السبت 7 أغسطس 2021 11:52 ص

رحب الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج "نايف الحجرف" بقرار الأمم المتحدة بتعيين الدبلوماسي السويدي "هانز جروندبرج" مبعوثا أمميا خاصا لليمن، خلفا لـ"مارتين جريفيث".

وأعرب "الحجرف" عن تطلع المجلس للعمل مع "جروندبرج" لمواصلة جهود المجتمع الدولي نحو إيجاد حل شامل للأزمة اليمنية وتحقيق الأمن والاستقرار بالمنطقة.

ونوه إلى دور المبعوث الأممي لليمن في دعم الجهود الإقليمية والدولية للوصول إلى الحل السياسي الذي ينشده مجلس التعاون، وفقا للمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن الدولي 2216.

وعبر الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عن أمله في أن تساعد خبرة "جروندبرج" في مواصلة الجهود لإيجاد حل ينهي الأزمة اليمنية، ودعم الجهود الإنسانية والتنموية للشعب اليمني.

و"جروندبرج" هو سفير الاتحاد الأوروبي في اليمن، منذ سبتمبر/أيلول 2019.

وترأس سابقاً قسم الخليج بوزارة الخارجية السويدية في ستوكهولم، خلال الفترة التي استضافت فيها السويد المفاوضات التي يسرتها الأمم المتحدة، وتُوجت باتفاق ستوكهولم في عام 2018.

وبتعيينه، يصبح "جروندبيرج" المبعوث الأممي الرابع إلى اليمن، بعد التونسي "جمال بن عمر"، والموريتاني "إسماعيل ولد الشيخ أحمد"، والبريطاني "مارتن جريفيث".

ويشهد اليمن منذ نحو 7 سنوات حربا مستمرة بين القوات الحكومية المدعومة بتحالف عسكري سعودي إماراتي، والحوثيين المدعومين من إيران، والمسيطرين على محافظات بينها العاصمة صنعاء منذ سبتمبر/أيلول 2014.

وقتلت الحرب عشرات الآلاف، وتسببت في أزمة إنسانية شديدة دفعت البلاد إلى شفا مجاعة.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات