أعلنت الإدارة الأمريكية عن فرضها عقوبات على سمسار عماني وأربع شركات، وسفينة مرتبطة به، بتهمة تورطهم في "شبكة دولية لتهريب النفط" دعما لـ"فيلق القدس" التابع للحرس الثوري الإيراني.

وأكدت الخزانة الأمريكية في بيان أصدرته الجمعة أن العقوبات تستهدف السمسار النفطي العماني "محمود رشيد عمرو الحبسي"، متهمة إياه بـ"الشراكة مع مسؤولين بارزين في "فيلق القدس" واستخدام عدة شركات لتسهيل تصدير النفط الإيراني إلى زبائن أجانب بينهم مشترون في منطقة شرق آسيا".

وأشارت الوزارة إلى أن شركات تابعة لـ"الحبسي" نقلت شحنات تقيم قيمتها الإجمالية بعشرات ملايين الدولارات لصالح "فيلق القدس"، محملة إياه المسؤولية عن التلاعب مع نظم التعرف الآلي على متن سفن وتزوير وثائق ملاحية ودفع رشاوى بهدف الالتفاف على العقوبات الأمريكية المفروضة على إيران.

كما تطال العقوبات أربع شركات قيل إنها تدار بشكل مباشر أو غير مباشر من قبل "الحبسي"، وهي:

- Nimr International LLC، ومقرها في سلطنة عمان.

- Orbit Petrochemicals Trading LLC، ومقرها في سلطنة عمان.

- Bravery Maritime Corporation ومقرها في ليبيريا.

- Nimr International SRL، ومقرها في رومانيا.

كما أدرجت على القائمة السوداء ناقلة النفط OMAN PRIDE التي تبحر تحت علم ليبيريا.

وحملت الوزارة "فيلق القدس" المسؤولية عن "استغلال العائدات من تجارة النفط لتمويل أنشطته الخبيثة على حساب الشعب الإيراني".

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات