الأحد 29 أغسطس 2021 08:34 ص

جددت الولايات المتحدة، تعهدها بمواصلة تدريب القوات العراقية، وتقديم المشورة لها، لدعمه في مهمته لدحر تنظيم "الدولة الإسلامية".

جاء ذلك، خلال اتصال هاتفي، أجراه وزير الخارجية الأمريكي "أنتوني بلنكين"، السبت، شدد فيه على التزام واشنطن طويل المدى باستقرار العراق وقوته وازدهاره.

وأشار "بلينكن" مجددا إلى أن مهمة دحر تنظيم "الدولة الإسلامية" لم تنته، لكنها تحولت إلى مرحلة جديدة تقوم على تقوية قدرات القوات الأمنية العراقية.

وأكدت الخارجية الأمريكية في بيان، أن الولايات المتحدة بوصفها قائدة التحالف الدولي ضد التنظيم، ستواصل تدريب القوات العراقية وتفعيلها وتقديم المشورة لها.

وأعرب "بلينكن" عن اعتقاده بأن الشراكة العميقة ومتعددة الأوجه مع العراق تخدم الشعب الأمريكي.

وأشاد الوزير الأمريكي بجهود الحكومة العراقية لإجراء انتخابات حرة ونزيهة في 10 أكتوبر/تشرين الأول، مشيرا إلى دعم الحكومة الأمريكية لفريق مراقبة الانتخابات التابع لبعثة الأمم المتحدة لتقديم المساعدة إلى العراق وبعثة المراقبة التابعة للاتحاد الأوروبي.

وكان الرئيس الأمريكي "جو بايدن"، أعلن نهاية يوليو/تموز الماضي، خلال استقبال رئيس الوزراء العراقي "مصطفى الكاظمي"، أن الولايات المتحدة ستنهي بحلول نهاية العام "مهمتها القتالية" في العراق، لتباشر "مرحلة جديدة" من التعاون العسكري مع هذا البلد.

وتنشر الولايات المتحدة 2500 عسكري في العراق من بين 3500 عنصر من قوات التحالف الدولي لمكافحة تنظيم "الدولة الإسلامية".

ومنذ مطلع العام، استهدف نحو 50 هجوما مصالح أمريكية في العراق، لا سيّما سفارة واشنطن في بغداد، وقواعد عسكرية عراقية تضمّ أمريكيين، ومطاري بغداد وأربيل، في هجمات غالباً ما تنسب إلى فصائل عراقية موالية لإيران.

وتشنّ واشنطن ضربات ردّاً على تلك الهجمات، آخرها في 29 يونيو/حزيران، حينما قصفت مواقع فصائل عراقيّة مدعومة من إيران عند الحدود السورية-العراقية.

المصدر | الخليج الجديد