الخميس 9 سبتمبر 2021 04:54 م

كشفت صحيفة "سيتي إيه إم" البريطانية التي تصدر في لندن، أن قمة الاستثمار العالمي التي ستعقد في لندن الشهر المقبل ستشهد تركيزاً من بريطانيا على محاولة عقد صفقات استثمار مع دول في الشرق الأوسط، خاصة في دول الخليج مماثلة للاتفاقية التي وقعتها مع الإمارات بعدة مليارات من الجنيهات الإسترلينية.

وأضافت الصحيفة أن القمة تستهدف حشد كبار المستثمرين في العالم في محاولة لاجتذاب الاستثمارات الأجنبية المباشرة إلى المملكة المتحدة بعد خروجها من الاتحاد الأوروبي.

ونقلت عن مصدر رفيع في وزارة التجارة الدولية أن القمة ستوافر فرصة لعقد صفقات استثمار مربحة مع بلدان في المنطقة.

ونقلت عن مصدر آخر أن هنالك طموحا واضحا لدى وزيرة التجارة الدولية "ليز تراس" وفريقها لتعميق العلاقات التجارية مع الشرق الأوسط، وفق ما ترجمته صحيفة "الراي" الكويتية.

وأشارت الصحيفة إلى أن الحكومة البريطانية كانت قد وقعت في مارس/آذار الماضي اتفاقية مع الإمارات تستثمر الدولة الخليجية بموجبها 800 مليون جنيه إسترليني في صناعة علوم الحياة في المملكة المتحدة.

كما تضمنت الاتفاقية استثمارات في عدد من الصناعات البريطانية حتى عام 2026، ما أثار تكهنات بأن الحجم الاجمالي للصفقة، التي عقدت مع شركة "مبادلة" للاستثمار في أبوظبي، قد يصل إلى 5 مليارات جنيه إسترليني.

يذكر أن حجم التبادل التجاري بين بلدان مجلس التعاون الخليجي والمملكة المتحدة هو حاليا في حدود 30 مليار جنيه سنويا.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات