الثلاثاء 21 سبتمبر 2021 07:41 ص

أعلن وزير الخارجية الفرنسي "جان إيف لو دريان"، أن بلاده ستستضيف مؤتمرا دوليا حول ليبيا في شهر نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، بمشاركة  ألمانيا وإيطاليا.

وأوضح "لو دريان" أن المؤتمر الذي ستشارك ألمانيا وإيطاليا في الإعداد له، سيعقد في 12 نوفمبر/تشرين الثاني، ويهدف إلى ضمان تنفيذ جدول الانتخابات، وبحث خروج المقاتلين والمرتزقة الأجانب من ليبيا، وفق ما نقلته صحيفة "لوفيجارو".

ويتزامن إعلان باريس عن المؤتمر الدولي مع استعداد ليبيا لإجراء انتخابات في نهاية ديسمبر/كانون الأول المقبل، وبروز خلافات جديدة بين أطراف النزاع الليبي.

ومنذ أشهر، تشهد ليبيا انفراجا سياسيا، ففي 16 مارس/آذار الماضي، تسلمت سلطة انتقالية منتخبة، تضم حكومة وحدة ومجلسا رئاسيا، مهامها لقيادة البلاد إلى الانتخابات، بعد معاناة لسنوات من الصراع المسلح حول الشرعية والسلطة في البلد الغني بالنفط. 

المصدر | الخليج الجديد + متابعات