الأربعاء 22 سبتمبر 2021 03:35 م

تنازل 4 مرشحين لعضوية مجلس الشورى القطري مؤخرا من الانتخابات، ليرتفع بذلك عدد الذين تنازلوا عن الترشح إلى 36 مرشحا بينهم امرأة واحدة.

وبذلك تشتد المنافسة بين 248 مرشحا من أصل 284 مرشحا بينهم 27 امرأة، وذلك مع قرب موعد الانتخابات المقرر في الثاني من أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

ووفق موقع اللجنة الإشرافية على انتخابات مجلس الشورى على الإنترنت، فقد شهدت الدوائر الانتخابية 30 تنازلا عن الترشح، حيث شهدت الدائرة 3 تنازل 5 مرشحين هم "إبراهيم يوسف إبراهيم بدر البدر"، و"راشد ماجد خليفة آل شاهين السليطي" و"عبدالعزيز أحمد محمد الفراهيد المالكي" و"مبارك عبدالله محمد سعد السليطي"، و"محمد إبراهيم أحمد المالكي" ليبقى التنافس بين 10 متنافسين.

كما شهدت الدائرة 4 تنازل المرشح "مبارك ناصر عيسى نصر النصر" ليبقى في القائمة 3 مرشحين، في حين شهدت الدائرة 7 تنازل المرشح "عبدالله يعقوب عبد الله محمد الحاي" تاركا المجال لتنافس 14 مرشحا في الدائرة.

وفي حين لم تشهد دوائر 5 و6 و8 و9 تنازل أيا من المرشحين، شهدت الدائرة 10 تنازل 4 مرشحين هم "خليفة عبدالله إسماعيل محمد نور العمادي" و"علي عبدالرحمن محمد رفيع العمادي" و"عيسى حسن محمد نور علي العمادي "و"محمد عبدالحميد محمد سعيد نصر الله" ليبقى 6 مرشحين من أصل 10.

أما الدائرة 11 فلم تشهد تنازل أيا من المرشحين، في حين شهدت الدائرة 12 تنازل مرشح واحد هو "خالد سعد محمد عمر الرميحي" لينحصر التنافس بين 14 مرشحا، كما لم تشهد الدائرتان 13 و14 تنازل أيا من المرشحين حيث قرر 10 مرشحين استكمال خوض الانتخابات.

وتنازل كل من "جمعة علي جمعة رومي البوعينين" و"مبارك راشد مبارك بوخماس البوعينين" عن الترشح لينحصر التنافس بين 8 مرشحين في الدائرة 15.

كما شهدت الدائرة 16 تنازل 5 مرشحين هم: "بريك سعيد صميخ بريك آل صميخ" و"راشد سعيد محمد العماني العذبه"، و"عبدالله سالم محمد العفيفة المري" و"محمد جابر محمد العذبه المري"، و"ناصر فرج حمد ناصر دلموك" ليبقى في القائمة 8 مرشحين فقط.

ويخشى مسؤولون في قطر أن تستغل السعودية والإمارات، الخصمان الكبيران لقطر رغم المصالحة قبل فترة، الانتخابات بعدما اعترضتا عليها، وفق ما تقول قطر.

وتحظر قواعد الانتخابات على المرشحين تلقي دعم مالي من الخارج.

المصدر | الخليج الجديد + الشرق القطرية