الأحد 24 أكتوبر 2021 08:24 م

التقى وزير الدولة للشؤون الخارجية في قطر، "سلطان بن سعد المريخي"، الأحد، مع السفير المصري بالدوحة "عمرو الشربيني".

وشهد اللقاء تناول مُجمل العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تطويرها، فضلاً عن مناقشة أبرز القضايا محل الاهتمام المشترك على المستويين الإقليمي والدولي.

وأعرب الوزير القطري عن ترحيبه بوصول السفير المصري الجديد إلى الدوحة، مُتمنيًا له التوفيق في أداء مهامه.

ونوه "المريخي" بالتطور الجاري في العلاقات بين البلديّن والتعاون القائم في العديد من المجالات الثنائية، وكذا على صعيد التنسيق في المحافل الدولية.

من جانبه، أشار السفير المصري إلى التطور الذي تشهده العلاقات في الفترة الحالية، وأعرب عن تطلعه للعمل على تعزيز أوجه التعاون والارتقاء بها في كافة المجالات.

وفي 19 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، تسلم وزير الخارجية القطري، الشيخ "محمد بن عبدالرحمن" أوراق اعتماد "الشربيني"، وذلك بعد قرابة 10 أشهر من استئناف العلاقات بين البلدين عقب قطيعة دبلوماسية بسبب الأزمة الخليجية التي اندلعت في 2017.  

واستأنفت قطر ومصر العلاقات الدبلوماسية بينهما في شهر يناير/كانون الثاني الماضي، عقب التوقيع على اتفاق العلا في السعودية.

ووفقا للاتفاقية، تبادلت الدولتان مذكرتين رسميتين، اتفقت بموجبهما على استئناف العلاقات الدبلوماسية بينهما.

وأعلنت قطر، في شهر يوليو/تموز الماضي، تعيين سفير جديد لها في مصر، حين أصدر أمير قطر الشيخ "تميم بن حمد آل ثاني" مرسوم تعيين "سالم بن مبارك" سفيرا فوق العادة مفوضا لدى مصر.

وتسلم الرئيس المصري "عبدالفتاح السيسي"، في شهر سبتمبر/أيلول الماضي، أوراق اعتماد السفير القطري مفوضا لدولة قطر لدى القاهرة.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات