قال رئيس المجلس التنفيذي في "حزب الله" اللبناني "هاشم صفي الدين"، إن مستقبل لبنان ليس بأيدي السعوديين.

وأضاف في تصريحات متلفزة بثتها قناة "المنار" اللبنانية: "لو كان الأمر صحيحا، لما كان لكل الطغاة كلمة في البلد، مستقبل لبنان ليس بأيدي السعوديين، بل بيد الله وبفضل من قدم الدماء وضحوا من أجل كرامة البلاد".

وتابعا: "السعودية لا تحتمل في المستقبل أي نقد، خصوصا وأن العلاقات مع الاحتلال ستكون علانية في الأيام القادمة"، في إشارة إلى قرب التطبيع بين الرياض وتل أبيب.

وجاءت تصريحات "صفي الدين"، ردا على وزير الخارجية السعودي "فيصل بن فرحان"، الذي اعتبر أن "هيمنة حزب الله تجعل التعامل مع لبنان غير ذي جدوى".

وكان وزير الخارجية اللبناني "عبدالله بوحبيب"، أعلن فشل خلية الأزمة الحكومية لحل التوتر الحالي مع السعودية والذي تسببت به تصريحات وزير الإعلام "جورج قرداحي"، مشيرا إلى أن المملكة تبدي قساوة لا يتفهمها الجانب اللبناني.

وقبل تعيينه وزيرا، قال "قرداحي" في مقابلة متلفزة سُجلت في أغسطس/آب الماضي، وبُثت في 25 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، إن الحوثيين في اليمن "يدافعون عن أنفسهم ضد اعتداءات السعودية والإمارات".

المصدر | الخليج الجديد + متابعات