انتقد الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل "نور الدين الطبوبي" تعاطي رئيس الدولة "قيس سعيد" مع الأزمة التي تمر بها البلاد والانغلاق على نفسه.

وعلى هامش ورشة حول إصلاح الشركة التونسية للصناعات الصيدلية بحضور أعضاء من الحكومة، قال "الطبوبي" في تصريح لإذاعة "شمس إف إم": "رئيس الدولة سكّر (أغلق) على روحو وقال أنا المتحكم في كل شيء وعليه تحمّل المسؤولية".

وأضاف أن المسار الحالي يكتنفه الغموض، مشيرا إلى أن "سعيد" أعلن تحكمه بمفاصل الدولة، وتونس ليست ملكا لأحد، داعيا لوضع سقف زمني للإجراءات الاستثنائية. 

واعتبر "الطبوبي" أن الحل الوحيد للخروج من الأزمة هو الحوار الجاد والمسؤول.

ومنذ 25 يوليو/تموز الماضي، تشهد تونس أزمة سياسية حين بدأ "سعيد" إجراءات "استثنائية"؛ منها تجميد البرلمان ورفع الحصانة عن نوابه، وإلغاء هيئة مراقبة دستورية القوانين، وإصدار تشريعات بمراسيم رئاسية، وترؤسه للنيابة العامة، وإقالة رئيس الحكومة، وتوليه السلطة التنفيذية بمعاونة حكومة عَيَّنَ "نجلاء بودن" رئيسةً لها.

وترفض غالبية القوى السياسية في تونس قرارات "سعيد" الاستثنائية، وتعتبرها "انقلابا على الدستور"، بينما تؤيدها قوى أخرى ترى فيها "تصحيحا لمسار ثورة 2011"، التي أطاحت بالرئيس آنذاك، "زين العابدين بن علي".

المصدر | الخليج الجديد + متابعات