الأربعاء 1 ديسمبر 2021 04:41 م

أقال رئيس الوزراء السوداني "عبدالله حمدوك"، عددا من وكلاء الوزراء الذين عينهم المجلس العسكري وعين آخرين بدلا منهم.

ونشرت صحيفة "الراكوبة" السودانية نص قرار أصدره "حمدوك"، وقالت إنه "أنهى بموجبه تكليف وكلاء الوزارات الذين قام رئيس مجلس السيادة الانتقالي عبدالفتاح البرهان بتعيينهم عقب قرارات 25 أكتوبر/تشرين الأول الانقلابية".

وأضافت أن "حمدوك" عيّن 20 وكيل وزارة، بحسب قرار صادر من مجلس الوزراء بالرقم 616.

وفي وقت سابق الأربعاء، نقلت وكالة "رويترز"، عن مصدر مقرب من رئيس الوزراء السوداني "عبدالله حمدوك"، أنه لن يبقى في منصبه إلا بتطبيق الاتفاق السياسي مع الجيش، الذي عاد "حمدوك" بموجبه لرئاسة الوزراء في 21 نوفمبر/تشرين الثاني وبالتوافق بين القوى السياسية.

وفي 21 نوفمبر/تشرين الثاني، وتحت ضغوط شعبية وخارجية، وقّع "حمدوك" اتفاقا مع "البرهان"، قائد الجيش والحاكم الفعلي، وأُعيد بموجبه الحكومة الانتقالية وفتح الباب أمام انتخابات عام 2023.

ويهدف الاتفاق المكون من 14 بندا للعودة إلى بعض البنود الأصلية للاتفاق الذي جلب الرجلين إلى السلطة عام 2019 بعد الإطاحة بالرئيس "عمر البشير".

لكن السودانيين لم يقتنعوا بالاتفاق أو من الصعب إقناعهم به، حسب الصحيفة، حيث خرجوا في مظاهرات ومواكب حاشدة منددين بالاتفاق ومطالبين بحكم مدني، وإبعاد الجيش عن السلطة.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات