الثلاثاء 21 ديسمبر 2021 07:24 ص

أعلنت الخارجية الإيرانية، الثلاثاء، أن سفير طهران بالمناطق التي يسيطر عليها الحوثيين باليمن "حسن إيرلو" توفي متأثرا بإصابته بفيروس كورونا.

ونقلت وكالة "فارس" عن المتحدث باسم الخارجية "سعيد خطيب زاده" قوله إن "إيرلو أصيب بفيروس كورونا في محل مهمته في اليمن، وعاد إلى البلاد للأسف في ظروف غير مواتية بسبب التعاون المتأخر من بعض الدول، وعلى الرغم من استخدام جميع مراحل العلاج لتحسين حالته الصحية، إلا أنه استشهد فجر اليوم".

وأكد الناطق الرسمي للحوثيين "محمد عبدالسلام"، في منشور على "تويتر" الثلاثاء، نبأ الوفاة.

وكانت وزارة الخارجية الإيرانية، قالت السبت، إن إيران بصدد إجلاء مبعوثها إلى جماعة الحوثي اليمنية بعد إصابته بكورونا، في حين قال متحدث باسم الحوثيين إن السعودية والعراق يساعدان في نقل المبعوث "حسن إيرلو"، وفقا لـ"رويترز".

وفي وقت سابق قال "سعيد خطيب زاده"، إنه "نظرا لضرورة توفير الرعاية الطبية العاجلة له، فقد قامت الخارجية الإيرانية ببعض الاتصالات والمشاورات اللازمة مع عدد من دول المنطقة، وبالتالي توفرت الظروف المبدئية اللازمة، ويتم حاليا نقل السفير الإيراني إلى البلاد".

فيما قال "عبدالسلام" حينها، إن هناك "تفاهما إيرانيا سعوديا عبر بغداد تم بموجبه نقل السفير الإيراني بصنعاء على متن طائرة عراقية وذلك لظروفه الصحية".

وكانت وكالة "فرانس برس" نقلت عن مسؤول سعودي رفيع المستوى أن السفير الإيراني لدى اليمن غادر صنعاء السبت في طائرة عراقية، سمح لها السعوديون بالهبوط والإقلاع بعد وساطة عراقية وعمانية.

وبرز اسم "إيرلو" مع بدء الحرب في اليمن عام 2015، حيث كان اسمه يتداول في وزارة الخارجية الإيرانية، على اعتبار أنه أشبه بحلقة الوصل ما بين طهران وجماعة الحوثيين.

وينتمي لعائلة كان معظم أفرادها في الحرس الثوري، حيث كان ضمن صفوف معسكر حمزة 21، وشقيقه "حسين" قائد لكتيبة التدمير التابعة لفرقة المهدي، وشقيقه الآخر من عناصر الفرقة العاشرة في كتيبة سيد الشهداء، وفق الموقع الإلكتروني لمنظمة مجاهدي خلق.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات