الأحد 26 ديسمبر 2021 05:49 م

أعلن رئيس اللجنة القطرية لإعادة إعمار غزة السفير "محمد العمادي"، الأحد، عن توقيع اتفاق تمويل مشروع لحل أزمة كهرباء القطاع بقيمة 60 مليون دولار.

ونقل الموقع الرسمي للجنة التابعة لوزارة الخارجية القطرية، عن "العمادي" قوله، إن اللجنة وقعت مذكرة تفاهم مع كل من سلطة الطاقة والموارد الطبيعية وشركة غزة لتوليد الكهرباء، لتشغيل محطة توليد كهرباء غزة بالغاز.

وأضافت اللجنة أن مذكرة التفاهم وقعها كل من "ظافر ملحم" ممثلا عن سلطة الطاقة الفلسطينية، و"وليد سليمان"، ممثلا عن شركة غزة لتوليد الكهرباء.

ويعاني قطاع غزة الذي يقطنه زهاء مليوني نسمة، من عجز كبير في إمدادات الكهرباء منذ عام 2006 ويتم الاعتماد على جدول توصيل مقلص من 6 إلى 8 ساعات يوميا.

ووفق اللجنة، تتضمن المذكرة آليات توريد وشراء الغاز اللازم لتشغيل محطة توليد الكهرباء الوحيدة في غزة.

وستتولى اللجنة القطرية، تمويل إنشاء خط الغاز من الشركة الموردة إلى حدود قطاع غزة، بتكلفة 60 مليون دولار، بحسب الموقع الرسمي.

ومن المقرر أن تقوم شركة غزة لتوليد الكهرباء وسلطة الطاقة الفلسطينية، بأعمال تحويل المحطة للعمل بالغاز كبديل عن الوقود السائل.

وبموجب الاتفاقية، "تم الاتفاق على أن تقوم سلطة الطاقة وشركة توليد الكهرباء، بزيادة قدرة إنتاج محطة التوليد لتصل إلى 500 ميجاوات كحد أدنى، لتلائم احتياج سكان قطاع غزة المستقبلي من الكهرباء.

ويتراوح حجم طلب الطاقة الكهربائية في غزة، بين 500 - 550 ميغاواط، في وقت لا يتوفر إلا نصف القدرة حاليا، اعتمادا على وفرة الوقود اللازم لتوليد الطاقة.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات