الجمعة 14 يناير 2022 08:04 م

شهدت منصات التواصل الاجتماعي في مصر حالة من الغضب بين الناشطين حول قضية اعتقال السلطات المصرية المعارض "حسام سلام" من على متن طائرة سودانية هبطت اضطراريا في مطار الأقصر.

وأثارت القضية تفاعلا على منصات التواصل، حيث طالب مغردون بمقاطعة شركة الخطوط السودانية عبر وسم "مقاطعة شركة بدر للطيران".

 


 


 



 


 

 

 


 


 

 

والأربعاء، اعتقلت السلطات المصرية "سلام" من طائرة سودانية هبطت فجأة بمطار الأقصر (جنوب) أثناء رحلتها إلى مدينة إسطنبول التركية.

ونقلت الحملة الشعبية لدعم المعتقلين والمختفين قسريا في مصر، "حقهم"، في بيان الخميس، رواية شهود عيان قالوا إن الطائرة هبطت بعد قرابة 5 دقائق فقط من إعلانها عن وجود مشكلة، وبعد ما يزيد على الساعة من إقلاعها.

وبمجرد نزول الركاب البالغ عددهم 180 راكبا بمطار الأقصر تم استدعاء 3 مصريين كانوا على متنها للتحقيق الذي استمر لأكثر من 3 ساعات مع كل منهم، ثم سمح لاثنين منهم باستكمال الرحلة فيما تم اعتقال "حسام سلام"، بحسب البيان.

المصدر | الخليج الجديد