الأحد 16 يناير 2022 08:47 ص

قضت المحكمة الفيدرالية في أستراليا، بترحيل نجم التنس الصربي "نوفاك ديوكوفيتش"، باعتباره خطرا صحيا، بسبب عدم تلقيه اللقاح المضاد لـ"كوفيد-19".

وخسر المصنف أول عالميا في كرة المضرب، استئنافه ضد قرار الحكومة الأسترالية بإلغاء تأشيرته للمرة الثانية.

وبدد القرار حلم "ديوكوفيتش" للحصول على لقب بطولة أستراليا المفتوحة للتنس أولى بطولات الجراند سلام الكبرى، والحفاظ على صدارته للتصنيف العالمي للاعبين المحترفين.

وقال محامو "ديوكوفيتش" إن جهود الحكومة الأستراليّة لترحيله قبل انطلاق بطولة أستراليا المفتوحة "غير منطقيّة" و"غير معقولة".

وبإمكان "ديوكوفيتش" الحصول على إذن للاستئناف أمام المحكمة العليا في أستراليا، على الرغم من أن الوقت ينفد أمامه قبل بدء البطولة.

وقال نائب وزير الهجرة الأسترالي السابق "أبو الرضوي"، لشبكة "سي إن إن"، إنه "قد يستأنف لأسباب رمزية ولكن لا شيء آخر"، مضيفا أن "ديوكوفيتش" سيبقى رهن الاعتقال حتى مغادرته.

وكان وزير الهجرة الأسترالي "أليكس هوك" ألغى تأشيرة "ديوكوفيتش" للمرة الثانية بعدما قضت محكمة محلية، الإثنين الماضي، بإبطال قرار الحكومة السابق بإلغاء تأشيرة دخول اللاعب إلى البلاد من أجل المشاركة في بطولة أستراليا المفتوحة.

وبررت السلطات الأسترالية قرارها، بالقول إن وجود "ديوكوفيتش" الذي لم يتلق التطعيم ضد "كوفيد-19"، على أراضيها، "يمكن أن يشجع المشاعر المناهضة للتلقيح"، معتبرة أنه يجب طرده من البلاد.

المصدر | الخليج الجديد + سي إن إن