الأحد 16 يناير 2022 09:16 م

وقعت الإمارات وكوريا الجنوبية، عدة اتفاقيات تعاون ومذكرات تفاهم، الأحد، بينها اتفاقا مبدئيًا تشتري بموجبه الإمارات صواريخ "أرض - جو" لنظام "إم - سام"، المسمى "تشيونجونج 2"، من كوريا الجنوبية بقيمة 3.5 مليارات دولار.

وبحسب وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية، شهد توقيع الاتفاقيات كل من حاكم دبي "محمد بن راشد"، ورئيس كوريا الجنوبية "مون جيه إن".

والمذكرات، بينها مذكرة تفاهم بين وزارة الدفاع الإماراتية وإدارة برنامج الاستحواذ الدفاعي في كوريا الجنوبية بشأن التعاون المتوسط وطويل الأمد في مجالات الصناعات الدفاعية وتكنولوجيا الدفاع.

كما تم توقيع ثلاث مذكرات كان مجلس التوازن الاقتصادي بالإمارات طرفا فيها، منها مذكرة تفاهم مع شركة "LIG NEX1" الكورية المعنية صناعات الطيران والصناعات العسكرية، ومذكرة تفاهم أخرى مع شركة "هانهوا" للدفاع.

من جانبها، أفادت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية الرسمية (يونهاب) بأن اتفاقا مبدئيًا جرى توقيعه، تشتري بموجبه الإمارات صواريخ "أرض - جو" لنظام "إم - سام"، المسمى "تشيونجونج 2"، من كوريا الجنوبية بقيمة 3.5 مليارات دولار.

والإمارات هي أول محطة من جولة "جيه إن" بالشرق الأوسط، التي تشمل السعودية ومصر، في الفترة بين 15 و22 يناير/ كانون الثاني الجاري.

وتسعى سول وأبوظبي لتوسيع نطاق التعاون الثنائي ليشمل العديد من المجالات منذ أن فازت كوريا الجنوبية بصفقة تبلغ قيمتها 20 مليار دولار في 2009، لبناء 4 مفاعلات نووية ضمن محطة "براكة" للطاقة النووية بالإمارات.

ويختتم "جيه إن" زيارته إلى الإمارات، الإثنين، ليزور يومي الثلاثاء والأربعاء، الرياض لإجراء محادثات مع ولي العهد "محمد بن سلمان"، ومقر مجلس التعاون الخليجي لاستئناف المفاوضات بشأن اتفاقية التجارة الحرة، إذ تستورد كوريا الجنوبية من دول المجلس الستة (السعودية، الإمارات، البحرين، قطر، الكويت، سلطنة عمان) 68% من احتياجاتها النفطية.

وسيصل الرئيس الكوري، في محطته الأخيرة، إلى مصر يومي الخميس والجمعة، حيث يجري قمة مع نظيره المصري "عبدالفتاح السيسي"، وسط تخطيط للاتفاق على بدء دراسة مشتركة لتوقيع اتفاقية تجارة حرة، ستكون حال توقيعها أول اتفاقية من نوعها بين كوريا الجنوبية ودولة إفريقية.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات