الثلاثاء 25 يناير 2022 09:46 م

قالت المندوبة الدائمة للإمارات لدى الأمم المتحدة، "لانا زكي نسيبة"، إن بلادها ستستمر "في مسار خفض التصعيد والدبلوماسية"، ولكنها في نفس الوقت تحتفظ "بالحق في الدفاع عن أنفسنا بشكل كامل، دفاعياً وهجومياً".

وتابعت تعليقا على هجمات الحوثيين "هذا هو الالتزام الذي نتعهد به بصفتنا الحكومة للحفاظ على مواطنينا.. والمقيمين".

وأضافت نسيبة، في مقابلة مع CNN، أن "هذا هو التزامنا بالنموذج الذي نقدمه للمنطقة. إنه نموذج آمن، وهو نموذج يرتكز على القيم العالمية التي تمثل قيم ميثاق الأمم المتحدة".

أما عن القدرات الدفاعية، قالت "نسيبة": "قدراتنا الدفاعية، وقدراتنا على الاعتراض والصد هذه الهجمات من الطراز العالمي، وهي عالمية المستوى".

وتابعت: "في نفس الوقت، يمكن أن تكون هناك دائمًا ترقيات. يمكن أن يكون هناك دائمًا تحسينات. يمكن أن يكون هناك دائمًا تعاون استخباراتي إضافي".

وانتهت بالقول: "هذه هي المجالات التي نبحثها مع شركائنا في الولايات المتحدة".

وتعرضت الإمارات لهجمات خلال الشهر الجاري، بدأتها جماعة "الحوثي" في 3 يناير/كانون الثاني الجاري باعتراض سفينة شحن إماراتية قبالة محافظة الحديدة غربي اليمن، ثم هجوم بمسيرات وصواريخ باليستية على أبوظبي في 17 يناير/كانون الثاني، قبل الهجوم الذي تم الإثنين الماضي.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات