الجمعة 15 أبريل 2022 04:04 ص

قال المستشار الدبلوماسي لرئيس الإمارات "أنور قرقاش"، إن بلاده حريصة على بناء جسور التواصل مع جميع جيرانها، وإنها "لن تكون مصدر ضرر لأي منهم، بما فيهم إيران".

ونقلت وكالة أنباء الإمارات، عن "قرقاش" قوله الخميس، إن "هناك مسوؤلية مشتركة تجاه استقرار النظام الإقليمي وازدهاره في ظل المتغيرات الدولية المتسارعة".

وأضاف أن هناك حاجة إلى "منصات إقليمية للتعاون والحوار بين دول المنطقة تشمل تركيا وإيران تقوم على مبدأ نبذ العنف واحترام سيادة الدول وفتح آفاق التعاون الاقتصادي لخلق الازدهار الإقليمي الذي تستفيد منه جميع الدول".

والشهر الماضي، قال "قرقاش"، إن أبوظبي تنأى بنفسها عن خطابات المواجهة والاستقطاب، مشيرًا إلى أن علاقات بلاده مع إيران تقع في صلب هذا التوجه.

وخلال الأشهر الأخيرة انتهجت الإمارات نهج التطبيع السياسي مع إيران التي تقول أبوظبي إنها تحتل 3 جزر إماراتية، ووصل هذا التطبيع إلى زيارات متبادلة رفيعة المستوى.

وفي الوقت نفسه، تزداد حجم التجارة بين الإمارات وإيران يوما تلو الآخر، ولم تتوقف يوما ما، رغم الأحاديث السياسية التي كانت تتصدر الواجهة في وقت سابق عن توتر بين البلدين، لاسيما بعد تصاعد هجمات الحوثيين، المدعومين من طهران، مؤخرا، على الإمارات.

المصدر | الخليج الجديد