الأحد 8 مايو 2022 08:04 م

توصل علماء من جامعة "نورث وسترن" في مدينة شيكاغو الأمريكية، إلى اكتشاف مذهل قد يساعد في عملية إعادة نمو خلايا الأذن الميتة ويعيد السمع للصم. 

ووفق دراسة نشرتها مجلة "نيتشر" العلمية، فقد توصل العلماء إلى أن جينا رئيسيا أطلقوا عليه اسم "TBX2" هو المسؤول عن برمجة خلايا شعر الأذن إلى خلايا خارجية أو داخلية، وهي الخلايا الضرورية للسمع.

وخلايا الشعر الخارجية والداخلية مسؤولة عن السمع، وعندما تضرب الموجات الصوتية الأذن، تتوسع تلك الخلايا وتتقلص استجابة للضغط، ثم تقوم بتضخيم الصوت للخلايا الشعرية الداخلية، التي تنقل الاهتزازات كإشارات إلى الدماغ.

وبحسب الأبحاث التي أجريت على الفئران، فإن اكتشاف هذا الجين قد يعيد نمو الخلايا المفقودة؛ ما يعيد السمع، ويقول العلماء  إنه من خلال استعمال هذا الجين قد يمكن إعادة إنشاء الخلايا في المختبر.

ويفقد السمع عندما تموت خلايا شعر الأذن الخارجية نتيجة الشيخوخة والتقدم في العمر أو نتيجة بعض الأمراض.

ويقول عالم الأعصاب، "خايمي جارسيا أنيوفيروس" من جامعة نورث وسترن في شيكاغو، إن "اكتشاف الجين يشكل التغلب على عقبة كبرى".

وأوضح "أنوفيروس" أن الأبحاث لا تزال جارية، إلا أن الاكتشاف الجديد قد يساعد يوما في إعادة نمو خلايا شعر الأذن واستعادة السمع أو معرفة مزيد عن أسباب الصمم.

ومن الممكن إنتاج خلية شعر اصطناعية في المختبر، ولكن نظرا لأنها لا تستطيع التمايز إلى خلايا داخلية أو خارجية، فلن تكون قادرة على إنتاج السمع.

المصدر | الخليج الجديد+متابعات