الاثنين 16 مايو 2022 01:52 م

أعلنت السويد، الإثنين، التقدم رسميا بطلب الانضمام إلى حلف شمال الأطلسي (ناتو)، بعد خطوة مماثلة من فنلندا.

وقالت رئيسة وزراء السويد "ماجدالينا أندرسون"، إن بلادها قررت التقدم بالانضمام إلى حلف شمال الأطلسي، لتحذو بذلك حذو فنلندا في خطوة جديدة ستزيد التوتر مع روسيا.

وأضافت أن محادثات الانضمام إلى "الناتو" لن تستغرق أكثر من عام، على حد قولها.

ونالت الخطوة المدعومة من الحزب الاشتراكي الديموقراطي الحاكم تأييدا واسعا من البرلمان السويدي، وفق "رويترز".

وتشكل الخطوة تحولا جرى تدريجيا منذ الغزو الروسي لأوكرانيا الذي بدأ في 24 فبراير/شباط الماضي، وتزايد التأييد من الرأي العام في البلدين للانضمام إلى الحلف.

وكان الأمين العام للحلف "ينس ستولتنبرج" صرح بأن  انضمام فنلندا والسويد للحلف "سيعزز أمننا المشترك ويظهر أن أبوابنا لا تزال مفتوحة وأن العدوان لا يؤتي ثماره".

وفي وقت سابق، حذر مسؤولون روس من تداعيات وخيمة لانضمام البلدين إلى الناتو، وألمحوا إلى إمكانية نشر أسلحة نووية في المنطقة المجاورة.

المصدر | الخليج الجديد + رويترز