الخميس 2 يونيو 2022 01:33 م

جدد ولي العهد البحريني رئيس مجلس الوزراء، الأمير "سلمان بن حمد آل خليفة"، على مواصلة العمل على تعزيز مسار العلاقات الثنائية بين المملكة الخليجية وإسرائيل.

جاء ذلك لدى لقائه مدير عام الشؤون الخارجية بوزارة الخارجية الإسرائيلية "ألون أوشفنتيس"، في قصر الرفاع، الخميس، بحضور وزير الخارجية البحريني "عبداللطيف الزياني"، ووزير المالية والاقتصاد الوطني، الشيخ "سلمان بن خليفة آل خليفة".

ونقلت وكالة الأنباء البحرينية "بنا" (رسمية)، عن "آل خليفة"، تأكيده أهمية تنمية أوجه التعاون والتنسيق المشترك في مختلف المجالات، بما يحقق الأهداف والتطلعات المنشودة.

وأشار ولي العهد خلال اللقاء، إلى أهمية تكاتف المجتمع الدولي، ومضاعفة الجهود الرامية لدعم مساعي ترسيخ الأمن الإقليمي وتعزيز السلام العالمي.

وجرى خلال اللقاء، استعراض القضايا ذات الاهتمام المشترك، ومناقشة آخر المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية.


ومساء الأربعاء، وصل المدير العام لوزارة الخارجية الإسرائيلية "ألون أوشفنتيس"، على وفد رأس دبلوماسي واقتصادي، إلى العاصمة البحرينية المنامة.

ومن المقرر أن يجري الوفد سلسلة من الاجتماعات الرسمية مع القيادة في البحرين، من بينهم وزير الخارجية البحريني، استكمالا لقمة النقب التي عقدت في إسرائيل قبل أشهر.

ونقلت صحيفة "معاريف" العبرية، عن "أوشفنتيس"، القول إن "العلاقات مع البحرين في جوهر النشاط السياسي لإسرائيل.. وهذه الزيارة تهدف لضمان بأن النتائج ستكون دعامة إضافية لعلاقات إسرائيل والبحرين".

وأضاف: "كما أنها ستساهم بالاستقرار الإقليمي عموما، وأيضا مواصلة عملية قمة النقب".

وخلال أعمال قمة النقب في شهر مارس/آذار 2022، وقعت إسرائيل والبحرين على اتفاق سلام بين البلدين، يشكل خارطة طريق لتطوير وتنمية العلاقات الثنائية.

ومن المقرر أن يرأس "أوشفنتيس"، وفدا إسرائيليا للمشاركة في الجلسة الثانية للجنة التوجيهية الثنائية بين البلدين (الجلسة الأولى عقدت في القدس في أغسطس/آب 2021).

يشار إلى أن البحرين وقّعت في 15 سبتمبر/أيلول 2020، في البيت الأبيض، على اتفاق سلام مع إسرائيل، برعاية الرئيس الأمريكي السابق "دونالد ترامب".

وفي 30 سبتمبر/أيلول 2021، افتتحت إسرائيل، سفارتها في العاصمة البحرين المنامة، رسميًا، بحضور وزير خارجية تل أبيب "يائير لابيد"، ونظيره البحريني "الزياني".

ورغم أن أقل من 20% فقط من البحرينيين يدعمون تطبيع العلاقات مع إسرائيل، حسب استطلاع رأي قناة (ILTV) الإخبارية الإسرائيلية، فإن الحكومة البحرينية أقدمت على حرق المراحل وتطبيع علاقتها السياسية والدبلوماسية والتجارية والثقافية مع إسرائيل.

وتنظر البحرين إلى إسرائيل كونها لاعبا مهما يجب على المنامة الاقتراب منه.

فضلاً عن ذلك، سيعزز تطبيع المملكة الخليجية للعلاقات مع إسرائيل وتواصلها مع المنظمات اليهودية في أمريكا الشمالية سمعة نظام المنامة لدى صناع القرار في العاصمة الأمريكية واشنطن.

المصدر | الخليج الجديد