الأربعاء 20 يوليو 2022 03:00 م

توفي الأربعاء، الفنان الكويتي "سليمان الملا"، عن عمر يناهز 69 عاما، عقب صراع مع المرض.

وغرد نجله "معاذ"، عبر حسابه في "تويتر"، بصورة للفنان الكويتي، قائلا "أبوي في ذمة الله".

ونعت وزارة الإعلام الكويتية في بيان "الملا"، ووصفته بأنه "أحد نجوم الساحة الفنية والغنائية" لافتة إلى أنه "يعد أحد النجوم الذين قدموا إسهامات بارزة للأعمال الفنية والأغنية الكويتية والخليجية".

ونقل البيان عن المتحدث الرسمي لوزارة الإعلام "أنوار مراد"، تعازي ومواساة وزير الإعلام والثقافة "حمد روح الدين"، إلى أسرة الفقيد والأسرة الفنية، داعياً المولى أن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

وقالت "مراد"، إن "الراحل شارك في العديد من الأعمال الفنية والغنائية، ولديه تاريخا فنيا طويلا وحافلا بالأعمال الغنائية والموسيقية المؤثرة في تاريخ الأغنية الكويتية والخليجية والعربية".

كما شهدت مواقع التواصل الاجتماعي، تفاعلا كبيرا مع خبر إعلان وفاة "الملا"، حيث نعاه أكاديميون وناشطون من داخل الكويت وخارجها.

وكان "سليمان الملا"، دخل قبل أسابيع قليلة، العناية المركزة بإحدى مستشفيات الكويت، عقب أزمة صحية ألمت به، وفق ما بينه نجله "معاذ"، دون الكشف عن تفاصيل هذه الأزمة.

وطالب "معاذ" حينها بالدعاء لوالده بالشفاء.

و"الملا" من مواليد عام 1953، وعشق الفن منذ طفولته، وتتلمذ منذ بداياته على يد الخبير في الموسيقى والتراث الغنائي الكويتي "أحمد علي"، الذي ساهم في تطوير موهبته الفنية بالعزف على آلة الكمان.

بدأ مسيرته الفنية كعازف على العود والكمان، وعمل عضوا في فرقة "إذاعة الكويت"، وبقي فيها 8 سنوات.

ويمتلك كذلك تاريخا فنيا طويلا وحافلا بالأعمال الغنائية والموسيقية المؤثرة في تاريخ الأغنية الكويتية والخليجية والعربية، كما أن له ألحانا للعديد من الفنانين الكويتيين.

المصدر | الخليج الجديد