أفادت وسائل إعلام كويتية، نقلا عن مصادر، الأحد، قولها إن النيابة العامة قررت إحالة ملف قضية "الصندوق الماليزي" إلى محكمة الجنايات، الأسبوع المقبل.

وقالت صحيفة "القبس" المحلية إن قرار النيابة العامة جاء بعد مراسلات مع جهات دبلوماسية في ماليزيا، أسهمت في استيضاح معلومات أفادت مسار التحقيقات، وصولا لإنهاء الملف.

وعلقت الصحيفة على ذلك التطور بالقول إن "قطار محاسبة المتورطين في غسل الأموال قد انطلق".

وفي نهاية يوليو/تموز الماضي، قالت مصادر إن النيابة الكويتية ستعيد فتح ملف قضية "الصندوق الماليزي"، بعد توقف دام عامين جراء تعثر وصول معلومات من جهات دولية.

وتدور قضية "الصندوق الماليزي" حول احتمال ضلوع أبناء مسؤولين حكوميين ورجال أعمال في غسل أموال الصندوق السيادي الماليزي، لصالح كل من رجل الأعمال الصيني- الماليزي، "جو لو"، ورئيس الوزراء الماليزي السابق، "نجيب عبدالرزاق" (2009- 2018)، الذي أُدين في ماليزيا بتهم فساد واختلاس.

وتفيد تقارير كويتية، بأن شخصيات من الكويت متورطة في هذه القضية؛ إذ أثبتت التحقيقات دخول ما يقارب مليار دولار إلى حساب شخصية كويتية نافذة، ثم جرى إعادة تحويلها إلى الخارج.

وفي أغسطس/آب 2020، طلبت الكويت أدلة من ماليزيا للحصول على بعض المستندات التي من المتوقع أن تسهم في حسم هذه القضية.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات