الاثنين 8 أغسطس 2022 12:28 م

أظهرت بيانات وزارة المالية في الإمارات، الإثنين، أن صافي الفائض الحكومي زاد بأكثر من الضعف في الربع الأول، مسجلا 36.4 مليار درهم (9.9 مليارات دولار)، إذ دعم ارتفاع أسعار النفط الإيرادات.

وأعطى ارتفاع أسعار النفط وزيادة الإنتاج دفعة قوية لاقتصاد الإمارات هذا العام، إضافة لاستمرار التعافي من أثر جائحة "كورونا".

وزاد الإنفاق الحكومي في الإمارات إلى 87.4 مليار درهم، من 73.1 مليار درهم، في الربع الأول من 2021، بما يشكل زيادة 20% تقريبا.

وأظهرت البيانات أيضا أن الإيرادات قفزت 39% على أساس سنوي، مسجلة 123.8 مليار درهم في الربع الأول.

وارتفع صافي الفائض في الإمارات 128.7%، من 15.9 مليار درهم في الربع الأول من العام الماضي.

وأقرت الإمارات في أكتوبر/تشرين الأول، ميزانية اتحادية تبلغ 58.9 مليار درهم، واقترحت في يونيو/حزيران إنفاقا إضافيا 1.23 مليار درهم.

والميزانية الاتحادية هي قسم بسيط من الإنفاق الحكومي، لأن لكل إمارة ميزانية منفصلة أيضا.

وارتفع الإنفاق على تعويضات العاملين في الربع الأول 16.6% على أساس سنوي، إلى 28.7 مليار درهم.

وتعويضات العاملين هي مجموع المكافآت النقدية والعينية المستحقة الدفع للموظفين الحكوميين، وتشمل الأجور أو الرواتب والبدلات والعلاوات والمزايا الأخرى، كما تشمل المساهمات الاجتماعية المدفوعة لبرامج التأمين الاجتماعي نيابة عن العاملين.

وارتفع الإنفاق على الإعانات الاجتماعية 704% إلى 14.1 مليار درهم.

المصدر | رويترز