قال مصدر مطلع إن محكمة في ميانمار، التي يحكمها الجيش، قضت بسجن الزعيمة المخلوعة أونج سان سو تشي 6 سنوات بعد إدانتها في 4 قضايا فساد.

ووُجهت إلى سو تشي (77 عاما)، الحائزة على جائزة نوبل وزعيمة المعارضة للحكم العسكري في ميانمار، ما لا يقل عن 18 تهمة تتراوح بين الكسب غير المشروع وارتكاب مخالفات في الانتخابات، وتصل عقوباتها القصوى إجمالا إلى ما يقرب من 190 عاما.

ووصفت سو تشي الاتهامات بأنها عبثية وأنكرتها جميعا.

وقال المصدر إنها أدينت يوم الاثنين بإساءة استخدام أموال من مؤسسة داو خين كي - وهي منظمة أسستها لتعزيز الصحة والتعليم - لبناء منزل، وباستئجار أراض مملوكة للحكومة بسعر مخفض.

وحُكم على سو تشي، المحتجزة في حبس انفرادي في سجن بالعاصمة نايبيداو، بالسجن 11 عاما في قضايا أخرى.

وتشهد ميانمار اضطرابات منذ العام الماضي عندما أطاح الجيش بحكومة منتخبة بقيادة حزب سو تشي بعد فوزه في الانتخابات العامة، وشن الجيش حملة قمع دامية على المعارضة.

وسُجن عشرات الآلاف وتعرض كثيرون للتعذيب أو الضرب أو القتل فيما وصفته الأمم المتحدة بجرائم ضد الإنسانية.

وفرض المجتمع الدولي عقوبات على الجيش ورفض محاكمات سو تشي السرية ووصفها بأنها هزلية.

المصدر | رويترز