نفي رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك المصري لكرة القدم "مرتضي منصور"، صحة الأنباء التي تحدثت عن القبض عليه على خلفية حكم صادر بحقه بالحبس لمدة شهر مع الشغل والنفاذ؛ لإدانته بسب وقذف رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي "محمود الخطيب"، والطعن في عرضه، وخدش سمعة عائلته عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

كما نفى "منصور" أيضا الأنباء المتداولة أنه سوف يحصل على إجازة لمدة شهر يقضي فيها فترة حبسه، ومن ثم يعود مرة أخرى لقيادة إدارة الزمالك.

ونقلت وسائل إعلام مصرية عن "منصور" تأكيده أن "كل ما قيل عن إخباره للموظفين بالنادي، للحصول على إجازة لمدة شهر، تمهيدا لتنفيذ حكم الحبس الصادر بحقه، مجرد شائعات لا تماثل الحقيقة".

وتابع: "أنا متواجد في نادي الزمالك، ولا صحة لما يتردد عن تنفيذ الحكم بالحبس ضدي، وأجهز مذكرة للنقض على الحكم الصادر في حقي".

وسبق أن قال رئيس الزمالك في تصريحات تلفزيونية: "أراهن بكل تاريخي، إذا لم تُلغَ الأحكام في الاستئناف والنقض، سأعتزل المحاماة والزمالك، وسآخذ حقي عن طريق القانون، لا علاقة لنا بالأهلي، ولكن عندما يكون هناك ظلم سنتحدث".

المصدر | الخليج الجديد+متابعات