الاثنين 19 سبتمبر 2022 07:30 ص

رفضت المحكمة الإدارية في الكويت، 10 طعون مرفوعة من مرشحي انتخابات مجلس الأمة (البرلمان)، ضد قرارات شطبهم من كشوف المرشحين للانتخابات.

وفيما قدم عدد من المرشحين المشطوبين استئنافاً على الأحكام الصادرة بحقهم، حددت محكمة الاستئناف، الإثنين، جلسة للنظر في تلك القضايا.

وكان دفاع المرشحين قد طلبوا من المحكمة إلغاء قرار وزير الداخلية بشطب موكليهم من سجلات المرشحين، مؤكدين توافر شروط الترشح، وأن القانون حظر حرمان المواطنين من ممارسة حقهم في ذلك من دون مبرر قانوني.

إلا أن المحكمة الإدارية، أيدت قرار شطب المرشحين، لسببين رئيسيين بحسب كل حكم؛ أولهما حرمان من يدان بالمس بالذات الإلهية أو الأنبياء أو الذات الأميرية من الانتخاب والترشح، وثانيهما يتعلق بفقدان شرط حسن السمعة، نتيجة صدور أحكام قضائية متعددة.

وورد في الحيثيات، أن قانون حرمان المسيء طُبّق على المرشحين بأثر فوري ومباشر، وليس بأثر رجعي، لافتة إلى أن الإدانة في جرائم أمن الدولة تخالف شروط الترشح.

والأسبوع الماضي، قررت لجنة فحص طلبات الترشيح في وزارة الداخلية الكويتية، شطب 14 مرشحاً للانتخابات البرلمانية المقررة في 29 سبتمبر/أيلول الجاري.

وفي يونيو/حزيران الماضي، أعلن ولي العهد الكويتي الشيخ "مشعل الأحمد"، قرار أمير البلاد الشيخ "نواف الأحمد" حل مجلس الأمة وإجراء انتخابات جديدة؛ في مسعى لحل أزمة عدم التعاون بين البرلمان والحكومة.

وبعد قرابة شهر على قرار الحل، أدت الحكومة الكويتية الجديدة برئاسة الشيخ "أحمد النواف الصباح"، في أغسطس/آب الماضي، اليمين الدستورية، بالتزامن مع صدور مرسوم حل مجلس الأمة.

المصدر | الخليج الجديد