اليمن.. الحكومة والحوثيون يعلنان عن تطور مهم بشأن تبادل الأسرى

الخميس 29 ديسمبر 2022 09:39 م

أعلنت الحكومة اليمنية وجماعة الحوثي عن تطور مهم بشأن ملف تبادل الأسرى بين الجانبين وذلك في تصريحين منفصلين لمسؤولين من الجانبين.

وعلى لسان المسؤولين أبدت الحكومة اليمنية وجماعة الحوثي، استعدادهما لتبادل الأسرى المحتجزين في سجون الطرفين.

وقال رئيس مؤسسة الأسرى والمحتجزين (حكومية) "هادي هيج": نعلن بصريح العبارة أننا جاهزون لتبادل الأسرى على قاعدة الكل مقابل الكل.

واعتبر في تغريدة نشرها عبر صفحته على "تويتر"، أن "التلاعب بملف المحتجزين يخرج الإنسان من إطار إنسانيته كون الملف ذو أبعاد إنسانية".

من جانبها، نقلت قناة المسيرة التابعة للحوثيين عن مسؤول ملف الأسرى بالجماعة "عبد القادر المرتضى" قوله، إن "الجماعة على تواصل مع الطرف السعودي بشأن ملف الأسرى".

وأضاف "المرتضى": "أكدنا لهم (للسعوديين) أن أسراهم لن يخرجوا إلا بصفقة شاملة".

وطالب الأمم المتحدة "بممارسة مزيد من الضغط على السعودية والجانب الحكومي لتنفيذ صفقة تبادل الأسرى التي تضمّ 2220 أسيرًا من الطرفين".

وأواخر مارس/آذار الماضي وقّع الطرفان اتفاقًا برعاية أممية لتبادل أكثر من 2200 أسير من الطرفين، لكن عملية إطلاقهم تعثرت وسط اتهامات متبادلة بعرقلتها.

وفي 29 أغسطس/آب الماضي أعلنت الحكومة اليمنية تعليق مفاوضاتها مع الحوثي في العاصمة الأردنية عمّان، ردًّا على هجوم حوثي في تعز (جنوب غرب) تزامن مع هدنة معلنة بين الطرفين.

وخلال مشاورات في السويد عام 2018 قدّم الطرفان قوائم بأكثر من 15 ألف أسير ومعتقل ومختطف، لكن لا يتوفر إحصاء رسمي دقيق للأعداد بعد هذا التاريخ.

ومنذ نحو 8 سنوات يشهد اليمن حربًا مستمرة بين القوات الموالية للحكومة المدعومة بتحالف عسكري عربي تقوده الجارة السعودية، والحوثيين المدعومين من إيران والمسيطرين على عدة محافظات بينها العاصمة صنعاء منذ سبتمبر/ أيلول 2014. 

 

المصدر | الخليج الجديد+متابعات

  كلمات مفتاحية

اليمن الحكومة اليمنية تبادل الأسري