Ads

استطلاع رأي

في رأيك، ما السبب الرئيسي في أزمة مصر الاقتصادية؟

السياسات الاقتصادية التي يتبناها الرئيس المصري

تداعيات التطورات الدولية خاصة كورونا وحرب أوكرانيا

عوامل متراكمة وموروثة من عهود سابقة

أهم الموضوعات

بعد القرار الأمريكي.. السعودية والإمارات والبحرين ترفع الفائدة وقطر تثبتها

رفع الفيدرالي الأمريكي الفائدة يصعد بأسعار النفط

إيرباص والقطرية تتوصلان إلى تسوية للخلاف بشأن طائرات إيه 350

الزيادة الثامنة.. الفيدرالي الأمريكي يرفع أسعار الفائدة 25 نقطة أساس

خلال عام.. مصر تعتزم طرح حصص بـ 20 شركة حكومية في البورصة

Ads

عجز 3.3 مليارات دولار.. سلطان عُمان يصدق على موازنة 2023

الأحد 1 يناير 2023 10:50 ص

صادق سلطان عُمان "هيثم بن طارق"، الأحد، على الموازنة العامة للعام 2023، والتي يتوقع أن تشهد عجزاً قدره 1.3 مليار ريال (3.38 مليارات دولار).

وبلغ إجمالي الإيرادات المعتمدة في الميزانية الجديدة 10 مليارات و50 مليون ريال (27.31 مليار دولار)، بتراجع قدره 5% عن موازنة العام 2022، حسبما أوردت وكالة الأنباء العمانية الرسمية.

ويقدّر حجم الإنفاق العام للسنة المالية 2023 بحوالي 11 ملياراً و350 مليون ريال (29.52 مليار دولار) بانخفاض قدره 6.4% مقارنة بالإنفاق العام المعتمد في ميزانية 2022.

ومن المتوقع أن يبلغ العجز في ميزانية العام الجديد نحو 1.3 مليار ريال (3.38 مليارات دولار)، يمثل 13% من إجمالي الإيرادات و3% من الناتج المحلي الإجمالي لعمان.

غير أن تقديرات أولية تشير إلى ارتفاع الإيرادات في الميزانية الجديدة بنسبة 34.5% إلى 14.234 مليار ريال (37 مليار دولار)، مع فائض متوقع قدره 1.146 مليار ريال (حوالي 3 مليارات دولار)، ولذا لم تلجأ الحكومة العُمانية إلى الاقتراض أو السحب من الاحتياطات لتمويل العجز كما هو معتمد في الميزانية.

وتُعزى هذه التوقعات بشكل أساسي إلى ارتفاع متوسط أسعار النفط إلى نحو 94 دولاراً للبرميل مقارنة بسعر البرميل المعتمد في الميزانية وهو 50 دولاراً للبرميل، وأيضاً بسبب ارتفاع إيرادات النفط بنسبة 66% وإيرادات الغاز بنسبة 29%.

وتراجعت ديون عُمان خلال العام الماضي (2022) إلى 17.7 مليار ريال (46 مليار دولار)، مقارنة بـ20.8 مليار ريال (54 مليار دولار) خلال 2021.

وسجلت عُمان فائضاً مالياً يقدر بـ 1.2 مليار ريال عماني (3.12 مليارات دولار)، خلال الأشهر الـ10 الأولى من 2022؛ بعد زيادة متوسط أسعار النفط.

وكانت وزارة المالية العمانية قد أعلنت، في 8 ديسمبر/كانون الأول الماضي، أن إيرادات السلطنة زادت بـ42.3% على أساس سنوي؛ بسبب زيادة متوسط أسعار النفط إلى 95 دولاراً، مقارنة بـ59 دولاراً العام الماضي، مع إنتاج نحو مليون برميل يومياً.

المصدر | الخليج الجديد + وكالة الأنباء العمانية

  كلمات مفتاحية

عمان هيثم بن طارق الموازنة العامة ديون عمان