سرقت من الخليل.. فلسطين تستعيد قطعة أثرية نادرة من أمريكا

الجمعة 6 يناير 2023 07:48 ص

أعادت الولايات ‏المتحدة قطعة أثرية نادرة تم تهريبها من فلسطين، وعُثر عليها في أمريكا، بحسب ما أعلنته وزارة السياحة والآثار الفلسطينية.

وأوضحت الوزارة الفلسطينية في بيان، الخميس، أنه تم تسليم القطعة من جانب وفد أمريكي، في مقرها بمدينة بيت لحم.

وأكدت وزيرة السياحة الفلسطينية، "رولا معايعة"، أن القطعة الأثرية التي تم تسليمها، عبارة عن أداة لمستحضرات التجميل، تستخدم لوضع البخور عليها.

وتعود القطعة للحضارة الأشورية 700-800 قبل الميلاد، وجرى سرقتها من خربة الكوم في الخليل، وشددت على أنه "من حق الشعب الفلسطيني أن يسترد التراث المنقول الذي نهب من فلسطين، وهذا حق تكفله المواثيق والقوانين الدولية".

وشكرت الوزيرة الوفد الأمريكي على "جهودهم في بضبط هذه القطعة الأثرية، وإعادتها الى مصدرها فلسطين، بما ينسجم مع القوانين الدولية ذات الخصوص ويكافح سرقة الآثار".

وأكدت أن "السيطرة الفلسطينية تواجه صعوبة في الوصول إلى المواقع الأثرية الموجودة في مناطق (سي) وحمايتها، والتي تشكل نسبة 60% من المواقع والمعالم الأثرية؛ بسبب الاحتلال وعدم السيطرة على المعابر والحدود والتقسيمات".

وتعاني فلسطين من سرقة الآثار والتنقيب غير الشرعي وعدم التزام دولة الاحتلال بالمواثيق الدولية ذات الصلة، وفق الوزيرة.

من جانبه، أكد رئيس المكتب الأمريكي للشؤون الفلسطينية، "جورج نول"، أن "هذه لحظة تاريخية بين الشعبين الأمريكي والفلسطيني، وتأكيد على إيماننا بقوة التبادل الثقافي في بناء التفاهم والاحترام والشراكة المتبادلين".

المصدر | الخليج الجديد+متابعات

  كلمات مفتاحية

الآثار الفلسطينية مستحضرات التجميل القديمة تهريب الآثار