الأربعاء 13 أبريل 2016 05:04 ص

أفادت صحيفة «واشنطن بوست» الأمريكية، أمس الثلاثاء، أن قراصنة محترفين لجأ إليهم مكتب التحقيقات الفدرالي «إف بي آي» اكتشفوا عيبا معلوماتيا واحدا على الأقل أتاح لهم فك شيفرة هاتف «آيفون» يملكه أحد منفذي اعتداء سان برناردينو.

وأوضحت الصحيفة نقلا عن مصادر قريبة من القضية أن القراصنة استغلوا اكتشاف العيب ليصنعوا جهازا ساعد السلطات الأمريكية على تجاوز نظام التعريف بأربعة أرقام المعتمد في أجهزة «آيفون» دون تشغيل الآلية التي تؤدى إلى حذف كل البيانات من على الهاتف.

وأضافت أن «إف بي آي» لن يجد صعوبة في فك رقم التعريف السري المؤلف من أربعة أرقام، لكن التحدي كان يقوم على عدم تشغيل آلية تحذف البيانات المخزنة على الهاتف بعد عشر محاولات فاشلة لإدخال الرقم.

وكان «سيد فاروق» مع زوجته «تاشفين مالك» أقدما على قتل 14 شخصا في مطلع ديسمبر/كانون الأول الماضي في سان برناردينو في ولاية كاليفورنيا، قبل أن تقتلهما الشرطة.

ورفعت الحكومة الأميركية دعوى لإرغام «آبل» على فك شيفرة هاتف أحد منفذي الاعتداء إلا أنها رفضت، مؤكدة أن الأمر سيوجد سابقة خطيرة وسيهدد الحق في الخصوصية وهو موقف أيده عمالقة معلوماتيون آخرون على غرار «جوجل» و«فيسبوك».

وأعلن مكتب التحقيقات الفدرالي في وقت متأخر الشهر الماضي أنه تمكن من اختراق الهاتف بمساعدة طرف ثالث لم تكشف هويته، منهيا بذلك مواجهة قضائية وإعلامية استمرت أسابيع مع «آبل».