الأحد 1 مايو 2016 01:05 ص

استقبل العاهل السعودي الملك «سلمان بن عبدالعزيز آل سعود»، في قصر اليمامة بالعاصمة الرياض اليوم الأحد، الرئيس «قربان قولي محمدوف» رئيس جمهورية تركمانستان.

وأجريت للرئيس التركماني، مراسم استقبال رسمية، حيث عزف السلامان الوطنيان للبلدين، ثم استعرض حرس الشرف، قبل أن يعقدا جلسة مباحثات ثنائية، بحسب وكالة الأنباء السعودية (واس).

ومن المقرر أن يبحث الملك «سلمان» مع الرئيس «محمدوف»، عدد من الأمور الهامة في المنطقة، إضافة إلى التعاون الثنائي بين البلدين.

وكان الرئيس التركماني وصل إلى الرياض في وقت سابق اليوم، في زيارة رسمية، حيث استقبله في المطار الأمير «فيصل بن بندر بن عبدالعزيز» أمير منطقة الرياض وعدداً من المسؤولين.

يشار إلى أن هذه هي الزيارة الثانية التي يقوم بها الرئيس «محمدوف» إلى المملكة، حيث كانت الزيارة الأولى في عام 2007.

ونشأت العلاقات الدبلوماسية الرسمية بين تركمانستان والسعودية في 1992، حيث تتبع تركمانستان سياسة خارجية تقوم فيها مبادئ الصداقة على أساس تبادل المصلحة والمنفعة والتعاون الدولي.

ومنذ استقلال تركمانستان، نشأت علاقات ودية بينها وبين المملكة تميزت بالثقة المتبادلة والنجاح الذي يظهر علاقة الصداقة والتفاهم العميق بين قادة البلدين.

وكانت زيارة وزير الخارجية السعودي الراحل «سعود الفيصل»، إلى عشق أباد، في فبراير/ شباط 1992، الخطوة الأولى نحو إقامة علاقات ثنائية بين تركمانستان والمملكة، وقد تم خلال الزيارة توقيع إعلان مشترك لإقامة علاقات دبلوماسية بين البلدين.

وكانت الخطوة التالية لتطبيق هذا الاتفاق هي افتتاح سفارة المملكة العربية السعودية في عشق أباد في مايو/ آيار 1997، وكانت أول تمثيل دبلوماسي عربي في تركمانستان.