الأحد 17 يوليو 2016 07:07 ص

أعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، «بيتر كوك»، أن السلطات التركية أعادت فتح قاعدة إنجرليك، بمحافظة أضنة (جنوبا)، أمام المقاتلات الأمريكية المشاركة في التحالف الدولي لمحاربة تنظيم «الدولة الإسلامية»، في سوريا والعراق، بعد يوم من إعلان السلطات التركية إغلاق المجال الجوي عقب محاولة الانقلاب الفاشلة الجمعة.

وأوضح «كوك» في بيانه، اليوم الأحد، أن فتح القاعدة، جاء بعد التنسيق الوثيق مع الجهات التركية، مشيرا إلى أن المقاتلات الأمريكية استأنفت مجددا طلعاتها الجوية، انطلاقاً من إنجرليك، لضرب مواقع التنظيم.

وصباح السبت، أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية، قيام السلطات التركية بإغلاق مجالها الجوي للطيران، بسبب محاولة الانقلاب العسكري التي نفذتها عناصر محدودة من الجيش، تتبع للكيان الموازي الإرهابية، التي يقودها «فتح الله كولن».

وتستخدم القوات الجوية الأمريكية والتركية قاعدة إنجرليك في إطار اتفاقية التعاون العسكري والاقتصادي بين الدولتين.

وفي وقت سابق، اعتقلت السلطات التركية 11 عسكريا، من بينهم قائد قاعدة إنجرليك العسكرية «بكير أرجان فان»، في مدينة أضنة، فيما يتصل بمحاولة الانقلاب الفاشلة.

وتأتي هذه العملية الجديدة من الاعتقالات بحق العسكريين المتورطين في الانقلاب عقب إعلان وزير العدل التركي «بكير بوزداغ» إنه جرى اعتقال ستة آلاف شخص حتى الآن.

وشهدت العاصمة أنقرة ومدينة إسطنبول، في وقت متأخر، من مساء الجمعة، محاولة انقلابية فاشلة، نفذتها عناصر محدودة من الجيش، حاولوا خلالها إغلاق الجسرين اللذين يربطان الشطرين الأوروبي والآسيوي من مدينة إسطنبول (غرب)، والسيطرة على مديرية الأمن فيها وبعض المؤسسات الإعلامية الرسمية والخاصة.

وقوبلت المحاولة الانقلاب الفاشلة، بإدانات دولية، واحتجاجات شعبية عارمة في معظم المدن والولايات، إذ توجه المواطنون بحشود غفيرة تجاه البرلمان ورئاسة الأركان بالعاصمة، والمطار الدولي بمدينة اسطنبول، ومديريات الأمن في عدد من المدن، ما أجبر آليات عسكرية كانت تنتشر حولها على الانسحاب مما ساهم بشكل كبير في إفشال المخطط الانقلابي.

وعقد البرلمان التركي، السبت جلسة اسثنائية لمناقشة التطورات الأخيرة لما قام به الانقلابيون، ألقى خلالها رئيس الوزراء «بن علي يلدريم»، كلمة قال فيها إن 15 يوليو/تموز بات عيدًا للديمقراطية في البلاد، والدفاع عنها.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات