Ads

استطلاع رأي

في رأيك، ما السبب الرئيسي في أزمة مصر الاقتصادية؟

السياسات الاقتصادية التي يتبناها الرئيس المصري

تداعيات التطورات الدولية خاصة كورونا وحرب أوكرانيا

عوامل متراكمة وموروثة من عهود سابقة

أهم الموضوعات

تواصل الإدانات العربية لحرق نسخة القرآن في الدنمارك

طالبان تمنع الأفغانيات من خوض امتحانات القبول بالجامعات

مقتل سعودي على يد أمريكية.. سفارة المملكة تكشف التفاصيل

في زيارة غير معلنة مسبقا.. أمير قطر يصل إلى السعودية

تركي الحمد يعدد 3 أسباب قد تقود مصر إلى الهاوية.. ماذا قال؟

Ads

مقر قيادة للولايات المتحدة بالكويت .. وأستراليا ترسل المزيد من القوات للإمارات

الاثنين 20 أكتوبر 2014 02:10 ص

أعلنت وزارة الخارجية الأسترالية أنها اتفقت مع العراق على إرسال 200 من قواتها الماكثة في الإمارات إلى العراق لمواجهة تنظيم «الدولة الإسلامية»، وذلك في الوقت الذي تبحث فيه الولايات المتحدة الأمريكية إقامة مقرا للقيادة المتقدمة يرجح بأن يكون في الكويت في إطار استعداداتها لحربها طويلة الأمد مع تنظيم «الدولة الإسلامية».

الولايات المتحدة تقيم مقر للقيادة المتقدمة في الكويت

ذكرت صحيفة «واشنطن بوست» الأميركية أن وزارة الدفاع الأمريكية «البنتاغون» تستعد لإقامة مقر قيادة متقدم ربما في الكويت لحربها الطويلة المدى ضد تنظيم «الدولة الإسلامية» في العراق وسوريا.

وفي أول حديث للصحفيين عن الحملة التي يقودها من مقره في «فلوريدا»، حذر قائد القيادة المركزية الأميركية الجنرال «لويد اوستن» مساء أول أمس من توقع تقدم سريع في العملية، قائلاً أنه لا يعرف الوقت الذي سيستغرقه إعداد قوات عراقية يعتمد عليها وقوة للمعارضة السورية تستطيع مواجهة «الدولة الإسلامية» على الأرض.

وأكد «أوستن» أن «الحملة لتدمير داعش ستأخذ وقتاً وستكون هناك تراجعات أثناء العملية، خصوصاً في هذه المرحلة التي ندرب فيها قوة عراقية تستطيع العمل بفاعلية بعد سنوات من الإهمال والقيادة الضعيفة».

ورغم الغارات الجوية اليومية على مواقع «الدولة الإسلامية»، يتحدث الجيش الأمريكي عن حرب تدوم سنوات وتتطلب ما هو أكثر من الضربات الجوية ولن تظهر نتائجها إلا بصورة تدريجية وقد تستدعي نشر المزيد من المستشارين العسكريين الأميركيين على الأرض.

وقالت «واشنطن بوست» أنه لهذا السبب، تستعد وزارة الدفاع لإقامة بنية قيادة أكثر تنظيما، تعرف بالتعبير العسكري بـ «قوة المهام المشتركة»، لقيادة وتنسيق الحملة من مقر قيادة متقدم ربما يكون في الكويت.

وذلك بعد أن سبق وأعلنت واشنطن عن إرسال 2300 جندي من المارينز إلى الكويت لإقامة مقر قيادة لعمليات التدخل السريع في المنطقة، غير أن هذه القوة لا علاقة لها بقيادة الحرب على «داعش» التي أكد المسؤولون العسكريون الأميركيون في حينه أنها باقية في مقر القيادة الوسطى في تامبا بفلوريدا.

أستراليا ترسل قواتها المقيمة بالإمارات إلى العراق

يأتي ذلك في الوقت الذي أعلنت فيه وزيرة الخارجية الأسترالية «جولي بيشوب» يوم أمس الأحد، إتفاق بلادها مع الحكومة العراقية على إرسال نحو 200 عنصر من القوات الأسترالية الخاصة إلى العراق لمساعدة الجيش في المعارك ضد تنظيم الدولة الإسلامية.

وقالت «بيشوب» للصحفيين في بغداد أنها توصلت مع المسؤولين العراقيين الذين التقتهم، للاتفاق الذي يتيح لعناصر القوات الخاصة الأسترالية الذين ينتظرون حالياً في الإمارات العربية المتحدة، دخول العراق.

وأشارت الوزيرة في ختام زيارة للعاصمة العراقية استمرت يومين: «توصلت الى إتفاق على إطار عمل يتيح لقواتنا الخاصة الانتشار هنا»، مشيرة إلى أن مهمة هذه القوات «ستكون تقديم الاستشارة ومساعدة الحكومة العراقية في بناء قدرات القوات الامنية العراقية».

الإعلان عن هذا الاتفاق يحل بعد موافقة البرلمان العراقي على تعيين وزيرين للداخلية والدفاع في حكومة رئيس الوزراء «حيدر العبادي»، ما يضع حداً لفراغ استمر أسابيع في هذين المنصبين المحوريين في تنسيق العمليات ضد عناصر تنظيم داعش الذي يسيطر على مساحات واسعة في سورية والعراق.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات

  كلمات مفتاحية

الدولة الإسلامية تعاون عسكري التحالف الدولي الكويت أستراليا الإمارات

مصدر أمني: قوات «المارينز» الأمريكية الموجودة بالكويت ستدخل إلى العراق قريبا

2300 جنديا أمريكيا في الكويت وقوات بريطانية وأمريكية تحارب مع الأكراد بالعراق

الإمارات تستضيف قوات استرالية استعدادا لشن هجماتها على «الدولة الإسلامية»

بريطانيا تخطط لإنشاء قواعد عسكرية في الإمارات والبحرين وعُمان

400 جنديا أمريكيا يستعدون لمهمة ”إسترتيجية“ في الكويت

أستراليا تنشر 330 جنديا إضافيا للقيام بـ«مهام تدريب» في العراق

«بن زايد»: انطلاقة جديدة للعلاقات مع أستراليا